اليونان تتراجع عن بناء جدار حدودي مع تركيا

الثلاثاء ٠٤ يناير ٢٠١١ - ١١:٠٣ بتوقيت غرينتش

تراجعت اليونان أمس الاثنين عن خطة لبناء سياج على طول الحدود مع تركيا في مسعى للحيلولة دون دخول المهاجرين غير الشرعيين، بعد الانتقادات التي واجهتها لاسيما من المفوضية الأوروبية.وقال المتحدث باسم المفوضية الأوروبية ميشال سيركون: "الأسيجة والجدران أثبتت في الماضي أنها اجراءات على المدى القصير، ولا تسهم في توضيح أو إدارة التحديات المتصلة بالهجرة بطريقة فعالة وبناءة".من جهتها، اكدت تركيا على لسان نائب رئيس الوزراء والمتحدث باسم الحكومة التركية: "لكل دولة الحق في اتخاذ التدابير اللازمة لحماية أمن حدودها، والحق في منع العبور غير الشرعي للحدود".

تراجعت اليونان أمس الاثنين عن خطة لبناء سياج على طول الحدود مع تركيا في مسعى للحيلولة دون دخول المهاجرين غير الشرعيين، بعد الانتقادات التي واجهتها لاسيما من المفوضية الأوروبية.

وقال المتحدث باسم المفوضية الأوروبية ميشال سيركون: "الأسيجة والجدران أثبتت في الماضي أنها اجراءات على المدى القصير، ولا تسهم في توضيح أو إدارة التحديات المتصلة بالهجرة بطريقة فعالة وبناءة".

من جهتها، اكدت تركيا على لسان نائب رئيس الوزراء والمتحدث باسم الحكومة التركية: "لكل دولة الحق في اتخاذ التدابير اللازمة لحماية أمن حدودها، والحق في منع العبور غير الشرعي للحدود".

في المقابل، كشفت أثينا عن خطط جديدة، تدعو إلى بناء سياج طوله يفوق 12 كيلومترا، و ارتفاعه ثلاثة أمتارعلى طول نقطة دخول ضعيفة أمنيا على الحدود بين البلدين.

ونشر اكثر من مائتي عنصر من حرس الحدود من الوكالة الأوروبية لمراقبة الحدود الخارجية بناء علي طلب اليونان ، وكانت بصدد تشييد جدار بطول 205 كيلومترات على الحدود مع تركيا في محاولة لمنع تدفق اللاجئين غير الشرعيين إلى البلاد.

ويصل ثمانون في المئة من المهاجرين غير الشرعيين إلى دول الاتحاد الأوروبي عبر اليونان، و تشير التقديرات إلى أن هناك حاليا ثلاثمائة ألف شخص يقيمون في اليونان بشكل غير قانوني.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة