طائرة تهبط اضطراريا في "رحلة من الجحيم"

طائرة تهبط اضطراريا في
السبت ٠٩ يونيو ٢٠١٨ - ٠٤:٢٨ بتوقيت غرينتش

وصف ركاب طائرة أسترالية تابعة لخطوط "فيرجين"، رحلتهم المتجهة من ملبورن في أستراليا إلى بيرث، أمس الخميس 7 يونيو/ حزيران، بأنها كانت "رحلة من الجحيم".

العالم-منوعات

فأثناء توجه الطائرة إلى بيرث، فوجئ الركاب بتهديد امرأة للجميع بقتلهم، وهو ما دفع كابتن الطائرة لتغيير مسار الرحلة إلى أديليد، وفقا لشبكة "إيه بي سي" الأمريكية.

وروى أحد الشهود لشبكة "إيه بي سي" الأمريكية، أنه بعد مرور أكثر من ساعة من قيام الرحلة، التي تحمل رقم "VA697"، بدأت المرأة في النحيب والصراخ، وقالت: "أخرجوني من هذه الطائرة اللعينة، لا تقتربوا مني، لا أستطيع التنفس".

وتابع أنه عندما حاولت مضيفة الطائرة تهدئة المرأة، هددت بقتل الناس إذا لم تتوقف الطائرة وتهبط على الأرض.

وأمام تهديدات المرأة، تم تحويل الرحلة إلى أديليد، وعند الهبوط، صعد خمسة من ضباط الشرطة الفيدرالية الأسترالية إلى الطائرة ورافقوا المرأة للتحقيق معها، ثم تم إزالة أمتعتها وتفتيشها قبل إعادة تزويد الطائرة بالوقود واستمرت في رحلتها إلى بيرث.

وذكر متحدث باسم الوكالة الفرنسية، أن المرأة كانت متعاونة مع الشرطة في التحقيقات الجارية معها، ولكن لم يتم بعد توجيه أية اتهامات ضدها.

وكانت الرحلة الجوية قد تأجل إقلاعها من ملبورن لمدة ساعة، بسبب سوء الأحوال الجوية.

وقال أحد الركاب لـ "إيه بي سي": "لقد كانت رحلة من الجحيم"، فالرحلة التي تستغرق 4 ساعات ونصف الساعة تبدو وكأنها رحلة من 7 إلى 8 ساعات".

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة