لفشلها أمام الهاكرز.. البيت الأبيض ينتقد الوكالات الامنية الفيدرالية

لفشلها أمام الهاكرز.. البيت الأبيض ينتقد الوكالات الامنية الفيدرالية
السبت ٠٩ يونيو ٢٠١٨ - ٠٤:٥٠ بتوقيت غرينتش

انتقد تقرير جديد نشرته لجنة الموازنة والإدارة في البيت الأبيض أداء الوكالات الأمنية الفيدرالية فيما يخص قصور أدائها أمام حماية قواعد بياناتها وعدم استطاعتها السيطرة عليها، حتى أنها لا تستطيع تحديد التوقيت التي تفقد فيه أي جزء من تلك البيانات من داخل قواعدها.

العالم - اميركا

وفقا لما نشره موقع ماشبل التقني، لم ينزعج خبراء الأمن المعلوماتي من هذا التقرير، حيث أن التقرير السنوي الفيدرالي لتحديد المخاطر الإلكترونية قد أوضح أن 73% من البرامج الأمنية والاستخباراتية وتحليل المعلومات التي تستخدمها الحكومة الفيدرالية لا تستطيع أن تحدد أو تلتقط الوقت الذي يحدث فيه أي تسريب أو سرقة لكم ضخم من بياناتها.

وقد صرح قطاع الأمن المعلوماتي بوزارة الأمن القومي الأمريكية بأن هناك الكثير من الجهود والاجراءات التي لابد أن يتم بذلها لتوفير حماية وتأمين أكبر للوكالات الفيدرالية، خاصة وأن التهديدات الأمنية الإلكترونية تعتبر من أكبر التهديدات التي تمس الأمن القومي الأمريكي ولابد من مواجهتها بشكل رادع.

وأضح تقرير البيت الأبيض أن في عام 2016 تعرضت المؤسسات والوكالات الفيدرالية إلى حوالي 30 ألف هجوم إلكتروني، 38% من تلك الهجمات لم تتمكن الحكومة من معرفة مصدر الهجوم أو الثغرات التي تسببت في نفاذ المخترقين إلى داخل الأنظمة الإلكترونية.

كما أعلن جون ويليامز، بروفيسور بمعهد MIT البحثي متخصص في الأمن المعلوماتي، أن المخيف في ذلك التقرير أن المخترقين عندما ينفذون إلى داخل أحد الأنظمة الالكتورنية لا يشنون هجومهم فورًا، ولكنهم يظلوا في وضع السكون لفترة كي يتمكنوا من فهم طريقة عمل تلك الأنظمة ليجمعوا عنها أكبر كم من المعلومات، ومن ثم يقومون بتنفيذ الهجوم، وبالتأكيد طوال تلك الفترة لا يتم التقاطهم من خلال الشبكات الدفاعية الخاصة بالنظام، مع العلم أن فترة السكون قد تصل إلى سنة أو أكثر.

في الوقت نفسه، انتقد مارك وارنر، باحث أمن معلوماتي، تقرير البيت الأبيض ووصفه بأنه “مكرر” حيث أنه يصدر سنويًا نفس التصريحات والتعليقات، مؤكدًا أنه من الضروري الخروج من تلك المرحلة إلى عملية تنفيذ وتطوير أساليب دفاعية جديدة ترفع من مستوى الأمن المعلوماتي للحكومة الأمريكية في ظل الهجمات الالكترونية المتطورة.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة