جبهة العمل تحذر من خطورة محاولات تصفية القضية الفلسطينية

جبهة العمل تحذر من خطورة محاولات تصفية القضية الفلسطينية
السبت ٠٩ يونيو ٢٠١٨ - ٠٢:٠٨ بتوقيت غرينتش

قالت جبهة العمل الاسلامي في لبنان ان يوم القدس هو يوم لنصرة الحق على الباطل محذرة من محاولات الكثيرين وخاصة بعض الدول المسماة عربية بالعمل على تصفية القضية.

العالم_لبنان

ونبّهت ​جبهة العمل الاسلامي​ في لبنان في يوم القدس العالمي من خطورة محاولات تصفية القضية الفلسطينية، وخاصة بعض الدول المسماة عربية بتنسيق مع الادارة الامريكية، معتبرةً: أنّ القدس ستبقى رمزاً وعنواناً للمجاهدين وللمقاومين مهما تكالب الأعداء وتآمر المتآمرون.

ورأت الجبهة أنّ يوم القدس العالمي هذا العام مختلف ومغاير ومتميّز تماماً من خلال تلك الانتفاضة، ومن خلال تلك المسيرات الواعدة، مسيرات العودة إلى فلسطين وفعالياتها التي غطّت مساحة فلسطين الحبيبة وأوقدت الجذوة وأيقظت النخوة والعزة والكرامة لدى الشباب والجيل الصاعد الذي فاجأ الصهاينة وفاجأ العالم أجمع من خلال كثافة مشاركة هذا الجيل الناشئ الشاب في فعاليات الانتفاضة المستجدة وفعاليات مسيرة العودة.

وأكدت الجبهة أنّ القدس هي طريق وحدة المسلمين والمقاومين حتى تحريرها وتحرير ​المسجد الأقصى​ المبارك وكل فلسطين من براثن الصهاينة المحتلين الذين أفسدوا في الأرض وملؤها ظلماً وجوراً.

ولفتت الجبهة أخيراً إلى أهمية وقوف الشعوب العربية والاسلامية إلى جانب ​الشعب الفلسطيني​ ومدّ يد العون والمساعدة له حتى يستطيع مواصلة جهاده وكفاحه واستعادة حقوقه المغتصبة.

102-10

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة