دول الخليج الفارسي تشتري أسلحة بمليار دولار في 2010

الأربعاء ٠٥ يناير ٢٠١١ - ٠١:٤٨ بتوقيت غرينتش

كشفت وزارة الدفاع الأميركية الـ "بنتاغون" عن مزيد من صفقات بيع الأسلحة إلى عدد من دول الخليج الفارسي العربية مع نهاية 2010، وأكدت أن الصفقات تتضمن بيع صواريخ ومعدات عسكرية بأكثر من مليار دولار إلى كل من السعودية والكويت والإمارات.وافاد موقع "حوار وتجديد" الثلاثاءنقلا عنموقع "القدس" الالكتروني،ان مسؤولا أميركيا قال: "إن هذه العقود ليست جديدة، فهي جزءاً من مشاريع سابقة".ونشرت إدارة مبيعات الأسلحة في الـ "بنتاغون" على موقعها الإلكتروني، عقد بيع شركة ريثيون لصناعة الأسلحة الأميركية للكويت 50 صاروخاً من طراز "باتريوت" ذات التوجيه المعزز بقيمة 7.2 مليون دولار، إض

كشفت وزارة الدفاع الأميركية الـ "بنتاغون" عن مزيد من صفقات بيع الأسلحة إلى عدد من دول الخليج الفارسي العربية مع نهاية 2010، وأكدت أن الصفقات تتضمن بيع صواريخ ومعدات عسكرية بأكثر من مليار دولار إلى كل من السعودية والكويت والإمارات.

وافاد موقع "حوار وتجديد" الثلاثاء نقلا عن موقع "القدس" الالكتروني، ان مسؤولا أميركيا قال: "إن هذه العقود ليست جديدة، فهي جزءاً من مشاريع سابقة".

ونشرت إدارة مبيعات الأسلحة في الـ "بنتاغون" على موقعها الإلكتروني، عقد بيع شركة ريثيون لصناعة الأسلحة الأميركية للكويت 50 صاروخاً من طراز "باتريوت" ذات التوجيه المعزز بقيمة 7.2 مليون دولار، إضافة إلى عقد آخر تقوم بموجبه شركة "موغ" بتزويد الكويت بـ94 من المعدات الخاصة بطائرات "إف-18" بقيمة 17.2 مليون دولار لتعزيز أنظمة الدفع الميكانيكية لطائرات هورنيت التي تمتلكها الكويت.

كما منحت الـ "بنتاغون" شركة "لوكهيد مارتن" عقداً بقيمة 916 مليون دولار تقوم بمقتضاه بتزويد دولة الإمارات بـ226 صاروخاً تكتيكياً مع منصات إطلاقها ومعدات الدعم الأرضي، ومنحت "بي.إيه.إي سيستمز" عقداً بقيمة 25.4 مليون دولار لبيع السعودية معدات دمج لسلاح الجو السعودي.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة