الجنوبيون يعتبرون خطاب البشير في جوبا مطمئنا

الأربعاء ٠٥ يناير ٢٠١١ - ٠٦:٥٥ بتوقيت غرينتش

رحب الجنوبيون بتصريحات الرئيس السوداني عمر البشير خلال زيارته لجوبا، واعتبروه رسالة تطمين لمرحلة ما بعد الاستفتاء.وقبل اربعة ايام من الاستفتاء في التاسع من شهر كانون الثانث/يناير الجاري، لايزال الغموض يحيط بالقضايا العالقة لاسيما منطقة ابيي وترسيم الحدود.في هذه الاثناء، قال القيادي في الحركة الشعبية لتحرير السودان مكوج تين ان لجانا مشتركة بين الجنوب والخرطوم ستكثف اجتماعات عقب الاستفتاء لبحث الملفات والقضايا العالقة.واكد في مقابلة مع قناة العالم ان قضية ابيي ستبقى معلقة الى ما بعد الاستفتاء.وكان الرئيس السوداني أكد في وقت سابق الثلاثاء في كلمة القاها بعد وصول

رحب الجنوبيون بتصريحات الرئيس السوداني عمر البشير خلال زيارته لجوبا، واعتبروه رسالة تطمين لمرحلة ما بعد الاستفتاء.

وقبل اربعة ايام من الاستفتاء في التاسع من شهر كانون الثانث/يناير الجاري، لايزال الغموض يحيط بالقضايا العالقة لاسيما منطقة ابيي وترسيم الحدود.

في هذه الاثناء، قال القيادي في الحركة الشعبية لتحرير السودان مكوج تين ان لجانا مشتركة بين الجنوب والخرطوم ستكثف اجتماعات عقب الاستفتاء لبحث الملفات والقضايا العالقة.

واكد في مقابلة مع قناة العالم ان قضية ابيي ستبقى معلقة الى ما بعد الاستفتاء.

وكان الرئيس السوداني أكد في وقت سابق الثلاثاء في كلمة القاها بعد وصوله الى مدينة جوبا عاصمة الجنوب، ان الخرطوم تبقى متشبثة بالوحدة، لكنها في الوقت ذاته ستحترم ارادة سكان الجنوب مهما كانت نتائج الاستفتاء المقرر هناك بعد ايام.

كما اكد استعداد الخرطوم لتقديم جميع اشكال الدعم للجنوبيين، معربا عن رغبة الشمال في المحافظة على علاقات جيدة مع الجنوب حتى بعد الانفصال.

وفي السودان ايضا، نظم الاتحاد العام للمراة السودانية تجمعا في الخرطوم ضم حشودا كبيرة من النساء بمختلف مكوناتهن الاثنية والعرقية لدعم خيار الوحدة في السودان.

وأكدت المشاركات وقوفهن مع خيار الوحدة والعمل من اجل ارساء السلام والاستقرار، ودعت النساء الى العمل لمصلحة الوطن العليا لتجنيب السودان من المؤامرات الخارجية.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة