الخارجیة الایرانیة تعلن استعدادها للتعاون مع الشرطة الفرنسیة بشان حادثة احتجاز الرهائن

الخارجیة الایرانیة تعلن استعدادها للتعاون مع الشرطة الفرنسیة بشان حادثة احتجاز الرهائن
الأربعاء ١٣ يونيو ٢٠١٨ - ٠١:١٢ بتوقيت غرينتش

اعلن المتحدث باسم الخارجیة الایرانیة بهرام قاسمی استعداد ایران للتعاون مع الشرطة الفرنسیة بشان حادثة احتجاز الرهائن فی باریس، فی ضوء الانباء الواردة التی افادت بان الذی قام بالعملیة طلب لقاء السفیر الایرانی.

العالم - ايران 

وقال قاسمی فی تصریح له مساء الثلاثاء، انه نظرا للاهمیة الفائقة للحفاظ علي حیاة الافراد والابعاد الانسانیة للقضیة وفی حال ارتات وطلبت الحكومة والشرطة الفرنسیة فان سفارة الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة فی باریس علي استعداد للمساعدة والتعاون.
وقد أفادت وسائل إعلام فرنسیة نقلا عن الشرطة، باحتجاز رهائن فی الدائرة العاشرة فی العاصمة باریس علي ید مجهول یدعی أن بحوزته قنبلة.
وذكرت وسائل الإعلام أن الشرطة فرضت طوقا أمنیا حول موقع احتجاز الرهائن مشیرة إلي أن العملیة، وبالاستناد إلي تقاریر مبنیة علي معلومات من عدة مصادر، لیست هجوما إرهابیا.
من جانبها، قالت قناة 'بی إف إم تی فی' الفرنسیة، إن محتجز الرهائن یطلب مقابلة السفیر الإیرانی لدي باریس.
وذكرت القناة، أن الشرطة تمكنت من التواصل مع الخاطف، الذی زعم بأنه یحتجز 3 أشخاص أحدهم أصیب بجروح خطیرة فی الرأس، فیما افادت مصادر اخري بان احد الرهائن تمكن من الفرار.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة