يديعوت أحرونوت: هجوم أمريكي “نادر” على "إسرائيل"

يديعوت أحرونوت: هجوم أمريكي “نادر” على
الأربعاء ١٣ يونيو ٢٠١٨ - ٠٥:٤٥ بتوقيت غرينتش

في واقعة نادرة الحدوث، اهتمت وسائل إعلام اسرائيلية بالحديث عن انتقال الولايات المتحدة الأميركية من الدفاع عن "إسرائيل" إلى الهجوم عليها، داخل قاعات مجلس الأمن.

العالم - صحف عبرية

ذكرت صحيفة “يديعوت أحرونوت” الاسرائيلية، مساء أمس الثلاثاء، أن الولايات المتحدة ستنتقل من الدفاع الدائم عن "إسرائيل" إلى الهجوم عليها في مجلس الأمن الدولي، حيث تناقش اليوم الأربعاء 13 يونيو/حزيران، بالأمم المتحدة، ما إذا كانت سياسة العالم تدافع عن حماس أم "إسرائيل" فحسب؟، ومدى مهاجمة الولايات المتحدة للدول التي الرافضة لإدانة الفلسطينيين.

كتب المحلل السياسي للصحيفة، إيتمار إيخنار، أن البداية الأميركية جاءت رغم إصدارها لقرار الفيتو الصادر قبل عشرة حول اقتراح رفض إدانة حماس والوضع في قطاع غزة، والذي قدمته الكويت، عبر استغلال حق النقض بواسطة مبعوث الولايات المتحدة في الأمم المتحدة، نيكي هايلي، حيث من المتوقع أن يصوت مجلس الأمن، غدا، على اقتراح مشابه لاقتراح الكويت السابق، الذي يدين استخدام "إسرائيل" للقوة المفرطة ضد سكان قطاع غزة.

من المتوقع أن يمر القرار الذي اقترحته تركيا والجزائر عبر الأغلبية التلقائية للعرب، ومن الممكن ألا تستخدم الولايات المتحدة حق النقض (الفيتو) ضد الجمعية العامة للأمم المتحدة، لأنه لا توجد أسنان للولايات المتحدة.

أكدت الصحيفة أن الإقتراح المفترض مناقشته، غدا، سيبحث مدى استمرار الدفاع الأمريكي عن "إسرائيل" أم محاولة التغيير والهجوم على "إسرائيل"، أو على الأقل إدانة الطرفين، أو أن الجانب الأمريكي يقدم اقتراحا آخر بإدانة حماس و"إسرائيل"؟

في وقت، رجحت الصحيفة العبرية أنه من الممكن أن تقوم الولايات المتحدة بالضغط على أطراف دولية لعدم إدانة "إسرائيل" مجددا. بمعنى ان القرار الأميركي اليوم الأربعاء، سيحدد السياسات الأميركية القادمة تجاه "إسرائيل" في مجلس الأمن، ما بين الدفاع عنها، أو الهجوم عليها، أو إدانة الأطراف الدولية التي ترفض إدانة الفلسطينيين.

208-2

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة