نتنياهو يبحث مع مبارك انفاق غزة ومفاوضات التسوية

الخميس ٠٦ يناير ٢٠١١ - ٠٧:٢٧ بتوقيت غرينتش

يبحث رئيس وزراء حكومة الاحتلال الاسرائيلي بنيامين نتنياهو مع الرئيس المصري حسني مبارك اليوم الخميس في منتجع شرم الشيخ تعثر استئناف مفاوضات التسوية مع السلطة الفلسطينية.وقال مسؤول في مكتب نتانياهو ان الاخير سيناقش مواضيع ثنائية وتهديدات تؤثر على الاستقرار الاقليمي، بحسب تعبيره.وذكرت اذاعة جيش الاحتلال الاسرائيلي ان نتانياهو سيبحث مسألة تهريب الاسلحة عبر الانفاق التي تربط بين مصر وقطاع غزة، كما ينتظر ان يتناول الجانبان ملف الجاسوس المصري طارق عبد الرازق حسين الذي اعتقلته القاهرة بتهمة التجسس لصالح جهاز الـ "موساد" الاسرائيلي.وانهارت المفاوضات بين الفلسطينيين والاسرائيل

يبحث رئيس وزراء حكومة الاحتلال الاسرائيلي بنيامين نتنياهو مع الرئيس المصري حسني مبارك اليوم الخميس في منتجع شرم الشيخ تعثر استئناف مفاوضات التسوية مع السلطة الفلسطينية.

وقال مسؤول في مكتب نتانياهو ان الاخير سيناقش مواضيع ثنائية وتهديدات تؤثر على الاستقرار الاقليمي، بحسب تعبيره.

وذكرت اذاعة جيش الاحتلال الاسرائيلي ان نتانياهو سيبحث مسألة تهريب الاسلحة عبر الانفاق التي تربط بين مصر وقطاع غزة، كما ينتظر ان يتناول الجانبان ملف الجاسوس المصري طارق عبد الرازق حسين الذي اعتقلته القاهرة بتهمة التجسس لصالح جهاز الـ "موساد" الاسرائيلي.

وانهارت المفاوضات بين الفلسطينيين والاسرائيليين بعد ان رفضت حكومة الاحتلال تمديد تجميد جزئي لمدة عشرة اشهر لبناء المستوطنات في الضفة الغربية المحتلة عقب انتهائه في 26 أيلول/سبتمبر، ما دفع الفلسطينيين الى الانسحاب من المحادثات.

ويهدف اجتماع شرم الشيخ الى دفع محادثات التسوية بعد ان قالت الولايات المتحدة في كانون الاول/ديسمبر، انها اخفقت في اقناع الكيان الاسرائيلي بتقييد البناء في المستوطنات.

والقى مبارك باللوم على حكومة الاحتلال في انهيار المحادثات في كلمة القاها بالبرلمان في كانون الاول/ديسمبر ودعا واشنطن الى اعادة تنشيط العملية.

وقالت جامعة الدول العربية في شهر كانون الاول/ديسمبر الماضي انها ترفض اجراء المزيد من المحادثات دون اقتراح تسوية جاد من واشنطن.

وقال مسؤول مصري ان محادثات اليوم المفترض ان تبدأ الساعة 12:00 بتوقيت غرينتش تهدف الى المساعدة على كسر جمود دبلوماسية التسوية، لكنه لم يذكر تفاصيل.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة