استوديو بيروت _ ما الذي يعطل تشكيل الحكومة البنانية ؟

السبت ٢٣ يونيو ٢٠١٨ - ١٢:٤١ بتوقيت غرينتش

تخيم أجواء المراوحة على مسار تشكيل الحكومة اللبنانية في ظل غياب اي معطيات عن ابصارها للنور في في المدى القريب ، فالتعقيدات الداخلية والخارجية تؤثر على العملية ، ومؤشرات تشي بعناصر خارجية تجعل تأليف الحكومة مؤجلا حتى اشعار اخر.

ما الذي يدور في الكواليس السياسية وما هي أسباب تأخر التأليف ، وما مدى تأثير التغييرات الاقليمية على الساحة اللبنانية، أسئلة حاول ضيف الحلقة الاستاذ غالب قنديل رئيس مركز الشرق الجديد للإعلام الإجابة عنها .
وقال قنديل بأن هناك مشكلة على مستوى تمثيل الكتل السياسية الرئيسية في الحكومة مشيرا الى وجود ما اسماه "بالنزاع الصامت" بين هذه الكتل ايضا حول حصة رئيس الجمهورية وكيفية احتسابها واصفا ايها بالعقد الجانبية حيث تكمن المشكلة الرئيسية بوجود مواقف معلنة بعد الانتخابات الاخيرة من قبل الرئيس عون ورئيس البرلمان نبيه بري حول اتخاذ خطوات مشتركة مع الجانب السوري تتعلق بمسألة اللاجئين السوريين في لبنان ،مضيفا ان المحور الاميركي الفرنسي السعودي لا يريد للعلاقات اللبنانية السورية ان تعود لطبيعتها وذلك تماشيا مع سياسة النأي بالتفس التي انتهجها لبنان بعد الافراج عن سعد الحريري في السعودية منذ فترة.

وقال قنديل بأن أعداء لبنان يريدون منه ان يدفع ثمن نزوح السوريين اليه بعد والذي كان نتيجة سياسات الغرب وبعض القوى الاقليمية في سوريا مشيرا الى ان قدوم المستشارة الالمانية انجيلا ميركل الى لبنان كان بمثابة تخدير لمنع اي خطوة لفتح علاقات مع الجانب السوري والتنسيق لعودة النازحين .

واضاف قنديل خلال حديثه عن مسآلة التمثيل الوزاري والنيابي في لبنان إلى أن من تعود على احتكار التمثيل والذي كان الصيغة الاساسية لقانون الانتخاب في البنان سابقا ، تزعجه مسألة التمثيل النسبي اليوم مستشهدا بحالة التململ لدى بعض الاوساط السياسية في قضية تمثيل شخصيات معينة داخل الحكومة ، واصفا النسبية بأنها قرينة التعدد السياسي وهي على النقيض من الاحتكار السياسي الذي تنتهجه بعض الطوائف.


ضيف الحلقة : الاستاذ غالب قنديل رئيس مركز الشرق الجديد للإعلام.


 

يمكنكم مشاهدة ملخص الحلقة عبر الرابط التالي:
http://www.alalam.ir/news/3637051

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة