وفد إريتري في إثيوبيا لفض الإشتباكات الحدودية الدامية

وفد إريتري في إثيوبيا لفض الإشتباكات الحدودية الدامية
الثلاثاء ٢٦ يونيو ٢٠١٨ - ١٠:٥٣ بتوقيت غرينتش

قال متحدث بإسم الحكومة الإثيوبية إن وفداً من إريتريا يصل اليوم الثلاثاء إلى العاصمة الإثيوبية أديس أبابا في إطار سعي رئيس الوزراء الإثيوبي "آبي أحمد" لإنهاء إحدى أكثر المواجهات العسكرية تعقيداً في أفريقيا.

العالم - أفريقيا

وأعلن رئيس وزراء إثيوبيا عن سلسلة من الإصلاحات الجذرية منذ توليه المنصب في أبريل 2018 منها تعهده شهر يونيو الحالي بالإلتزام بكل بنود إتفاق سلام أنهى نزاعاً حدودياً مع إريتريا إمتد من عام 1998 إلى عام 2000.

وتشهد العلاقات بين إثيوبيا وإرتيريا فترة لاحرب ولاسلم إثر الحرب الحدودية التي إندلعت بينهما في مايو 1998 وتوقفت عام 2000، بعد وساطة إفريقية قادتها الجزائر قبل أن يوقّع البلدان إتفاقية سلام في العام ذاته (إتفاقية الجزائر).

إستقلت إريتريا عن إثيوبيا في العام 1991 بعد حرب إستمرت ثلاثين عاماً وكان يُتوقع أن تشهد نهاية الحرب إستقرار العلاقات بين الدولتين الحدوديتين لكن إندلعت حرب دموية أخرى بين 1998 و2000.

وكان إستقلال إريتريا قد حرم إثيوبيا من واجهتها البحرية الوحيدة على البحر الأحمر وحسمت لجنة تحكيم تابعة للأمم المتحدة مسألة ترسيم الحدود بين البلدين ومنحت بلدة "بادمي" موضوع الخلاف إلى إريتريا لكن إثيوبيا لا تقبل بالحكم الصادر عن اللجنة حتى الآن.

بلدة بادمي الحدودية المتنازع عليها

214

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة