شاهد.. حقائق عن قيام النظام البحريني بابشع اشكال التعذيب ضد المعتقلين

الأربعاء ٢٧ يونيو ٢٠١٨ - ٠٦:١٣ بتوقيت غرينتش

اكد الاعلامي البحريني جواد عبد الوهاب، ان التعذيب الممنهج والقتل تحت التعذيب وانتهاكات حقوق الانسان باتت سمة للسلطات البحرينية، وان كل الدلائل قدمت للمنظمات الحقوقية والدولية.

العالم - البحرين

وقال عبد الوهاب في حوار خاص مع قناة العالم: ان النظام البحريني اتخذ قراراً منذ تفجر ثورة الرابع عشر من فبراير باخماد هذه الانتفاضة وان لا يعطي مكاسب لها، تحت ما يسمى المشروع الاصلاحي الذي يصر على استمراره.

واوضح: ان الثورة كادت في بداياتها تسقط النظام، غير ان تدخلات سريعة من قبل الولايات المتحدة وبعض الدول العربية لحل الازمة البحرينية خوفاً من سقوط النظام.

واضاف ان: الجهات الامنية في النظام البحريني اتخذت الخيار الامني لقمع الثورة، وروج للعالم ان القضية في البحرين هي قضية امنية واجراءاته تتعاطى مع قضايا امنية باعتبار ان البحرين تتعرض للارهاب، ومارس التعذيب.

واعتبر عبد الوهاب ان: خيار التعذيب ليس الاسلوب الناجح، وانما هو الاسلوب الوحيد الذي تبقى لنظام آل خليفة لكي يوحي للحلفاء وللخارج بان رؤيته صحيحة على ان البحرين تتعرض لقضايا امنية وارهابية، ولذلك لابد ان تكون هناك مجموعة من الاعترافات كي يقدمها لمنتقدي النظام وللحلفاء الذي يدعمونه بالسلاح او الغطاء السياسي والتعتيم الاعلامي.

وأشار الى ان: النظام يحتاج لاعترافات كي يبرر فعلته، لذلك لجأ الى تعذيب وحشي كبير بحق المعتقلين من اجل انتزاع اعترافات منهم، ما ادى الى سقوط شهداء تحت التعذيب نتيجة صمودهم وعدم ادلائهم بأي اعترافات.

103-104

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة