حميميم يتحدث عن عمل استفزازي باستخدام مواد كيميائية في إدلب السورية

حميميم يتحدث عن عمل استفزازي باستخدام مواد كيميائية في إدلب السورية
الأربعاء ٢٧ يونيو ٢٠١٨ - ٠٨:٠٢ بتوقيت غرينتش

قال المركز الروسي للمصالحة في سوريا أن منظمة "الخوذ البيضاء" الممولة من اميركا والتي اتهمتها دمشق بإعداد تمثيليات لحالات استخدام السلاح الكيميائي تقوم بالتحضِّر لعمل استفزازي باستخدام مواد كيميائية في محافظة إدلب السورية.

العالم - سوريا 

واكد رئيس المركز الروسي ألكسي تسيغانكوف أن المركز "تلقى اتصالا هاتفيا من سكان محليين من محافظة إدلب، ذكروا عن التحضير للاستفزاز من قبل منظمة الخوذ البيضاء".وأضاف رئيس المركز الروسي ألكسي تسيغانكوف أنه حسب قول السكان الذين اتصلوا بالمركز، وصلت إلى إدلب يوم الأحد قافلة من 6 سيارات عليها شعار "الخوذ البيضاء" وشاحنة محملة بوسائل حماية وحاويات تحتوي على سائل وأجهزة فيديو و7 صواريخ.

وتابع: "بعد وصولهم إلى المكان قام 4 أشخاص مجهولون يرتدون ملابس خاصة ويحملون وسائل الحماية بحشو رؤوس الصواريخ بالسائل الذي نقلوه إلى المكان وبمسحوق".

وأضاف رئيس المركز أنه حسب المعلومات المتوفرة لدى العسكريين الروس نقل عناصر "الخوذ البيضاء" الصواريخ باتجاه مدينة معرة النعمان في محافظة إدلب.

ويذكر ان وزارة الخارجية الأمريكية اعلنت في ١٥ يونيو ٢٠١٨  أن الرئيس الامريكي دونالد ترامب وافق على تخصيص نحو 6.6 ملايين دولار لتمويل عمليات ما يسمى بالدفاع المدني السوري أو "الخوذ البيضاء".

كانتا دمشق وموسكو قد وجهتا اتهامات لمنظمة "الخوذ البيضاء" بدعم الإرهابيين في سوريا، وبمشاركتها في إعداد "تمثيليات" لحالات استخدام السلاح الكيميائي المزعومة، التي اتهمت واشنطن السلطات في دمشق بالوقوف وراءها واتخذتها ذريعة لشن ضربات ضد القوات السورية.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة