الكهرباء تصعق السعوديين والحكومة: أنتم السبب!

الكهرباء تصعق السعوديين والحكومة: أنتم السبب!
السبت ٣٠ يونيو ٢٠١٨ - ٠٤:٥٩ بتوقيت غرينتش

عبر مواطنون سعوديون عن غضبهم من ارتفاع أسعار الكهرباء، بعد إصدار فاتورة الكهرباء الإلكترونية لشهر يونيو/حزيران الجاري، والتي تضم التعريفة والأسعار الجديدة.

العالم - السعودية

رغم أنه بات سيناريو مكررا، فإن غضب السعوديين على ارتفاع فاتورة الكهرباء لشهر يونيو/حزيران جاء ساخنا مع ارتفاع درجات حرارة الصيف، وفي ثناياه رسائل سياسية أبرزها الهجوم على رؤية 2030 التي أطلقها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان.

سعوديون: رؤية 2030 تبدأ بجيب المواطن

وتصدر وسم #فاتورة_الكهرباء يوم  الخميس الماضی قائمة التغريد العالمي الذي غرد ناشطون عليه بأكثر من100 ألف تغريدة عبروا فيها عن غضبهم مما اعتبروه ارتفاعا كبيرا وغير مبرر لفاتورة الكهرباء لهذا الشهر التي قالوا إنها وصلت مستويات غير مسبوقة.وحفلت التغريدات بقصص شخصية نشرها مواطنون سعوديون قارنت غالبيتها بين فاتورتي الشهر الماضي –التي أثارت الغضب وقتها- وهذا الشهر التي زادت بنسب وصلت لـ 500% أحيانا.

وانتقد مغرّدون تبذير أموال الشعب السعودي في الداخل والخارج "من دون وجه حق"، متّهمين الحكومة بأن الغلاء المعيشي الذي يقابله هدر في قطاعات أخرى هو سبب ارتفاع أسعار الكهرباء.

وقال مغرد: "أنا مغادر بيتي لي ٢٢ يوم، وتجي فاتوره الكهرباء بمبلغ ٤١٠ ريال، علما بأنه لا يعمل في البيت ع الكهرباء سوى ثلاجة واحدة فقط..!! ما يحدث شي لا يحتمل، حسبنا الله ونعم الوكيل".

​وطالب ذلك المواطن: "تحتاج فعلاً الى إعادة تقييم، الحاجة للكهرباء وأجهزة التكييف في أجواء الخليج  [الفارسي] أصبحت ضرورة وليس ترف، وما هو ضرورة لا غنى عنه، لا أريد أن أتكلم عن الأرقام لأنها مرتفعة بالفعل وأعرف أحوال الناس حولي، الفاتورة للبعض _ممن اعرف_ يعجز حتى عن سدادها".

​الحين شقتي مقفله ما فيها احد ولي ثلاث اسابيع مسافر شلون توصل الفاتوره ٥٠٠ ريال يعني لو إني موجود ممكن كم توصل ؟".

فكتب سالم القحطاني "الشهر الماضي 4 مكيفات تشتغل بوجود الأسرة وجتني الفاتورة حدود 400 ريال، الشهر هذا.. الأسرة مسافرين من 3 اسابيع والكهرباء طافيه عدا الثلاجة ومع ذلك الفاتوره تغرد بمبلغ 500.. أجل لو كانوا متواجدين كم سيكون مبلغها.. حسبي الله ونعم الوكيل".

وكتب مغرد آخر "شي يقهر بصراحة، القيمة المضافة هي 5% أو 50%، اتمنى شخص مسؤول بالدولة يطلع يفهمنا الي جالس يصير، انا كنت أسدد 68 ريال فقط الحين لي ثلاثة شهور فوق 400!، والي يسدد اول بـ 1000 الحين صار يطرق 3000!، هل هذه فاتورة كهرباء ام فاتورة نصب واحتيال من شركة الكهرباء ؟!".

واختار العديد من المغردين نشر صور تقارن بين فواتيرهم التي سددوها في الأشهر الماضية وفاتورة الشهر الجاري مما أظهر ارتفاعا شهريا في قيمة الفاتورة، كما نشر آخرون صورا تقارن بين رسائل وصلتهم بقيمة رواتبهم، وأخرى بقيمة فاتورة الكهرباء هذا الشهر التي وصلت إلى 40% من رواتب بعضهم، وفق ما ورد في الصور.

ولم يتوقف سعوديون عند نشر غضبهم من فاتورة الكهرباء، بل قارنوها بالأوضاع المعيشية التي وصفها مغردون بـ "المتردية".

أوجه الغضب من فاتورة الكهرباء أخذت أشكالا عدة، أبرزها كان الهجوم المباشر على رؤية 2030 التي أعلنها ولي العهد محمد بن سلمان، وعلى ما اعتبره مغردون إنفاقا غير مبرر من هيئة الترفيه، وإشغال السعوديين بقضايا قيادة المرأة للسيارة.

فكتب فهد الشهراني "بدأ الشعب السعودي يحس بالضيق والاختناق بسبب #فاتورة_الكهرباء والضرائب وارتفاع أسعار البنزين وضعف المعاشات والبطالة، ولكن المحزن أن هذه مجرد بداية لأن رؤية السعودية 2030 عبارة عن المرأة السعودية تقود، ومليارات تصرف على هيئة الترفيه وكرة القدم فقط".

الحكومة: ارتفاع أجور الكهرباء أنتم سببها!

لم تشفع للسعوديين صرخاتهم التي أطلقوها عبر مواقع التواصل الاجتماعي مستغربين الارتفاع الكبير في أجور قوائم الكهرباء؛ إذ خرجت الوزارة المعنيّة بتصريحات أقرب إلى اللامبالاة بغضب المواطنين من أجور الكهرباء المرتفعة.

واعتبر نائب الرئيس الأعلى للاتصال والعلاقات العامة في الشركة السعودية للكهرباء، حمود الغبيني، في تصريح لصحيفة "عكاظ" المحليّة، ارتفاع مبالغ فواتير الكهرباء "أمراً طبيعياً ومتوقّعاً؛ لأن شهر 6 (يونيو) يُعتبر أكثر حرارة من 5 (مايو)، وبالتالي من الطبيعي أن يكون استهلاك الكهرباء أعلى، خصوصاً أن من المعلوم للجميع أن 70% من استهلاك الكهرباء بسبب المُكيّفات".

وأضاف الغبيني أن الأمر طبيعي بسبب زيادة تعرفة الكهرباء لهذا العام، الأمر الذي جعل الفرق واضحاً بين فواتير العام الماضي وفواتير هذا العام بنسبة مئوية تراوح بين 17% و260%، حسب الشريحة.

وأكّد الغبيني أن الزيادة في "الشكاوى" على الـ"كول سنتر" والشكاوى على الشركة كانت طفيفة، وكانت متوقّعة بسبب صدور 9 ملايين فاتورة في يوم واحد، بعكس ما كان متبعاً، إذ كانت تصدر خلال الشهر كاملاً، ما جعل ردّ فعل المشتركين أشدّ.

وحثّ الغبيني المشتركين على الترشيد بشكل أفضل.

ومنذ يوليو الماضي، بدأت المملكة بفرض ضريبة انتقائية على التبغ والمشروبات الغازية ومشروبات الطاقة بنسب بين 50 - 100%، في حين بدأت مطلع العام الجاري تطبيق ضريبة القيمة المضافة بنسبة 5%، كما رفعت أسعار الطاقة والكهرباء، التي أثارت غضب المواطنين.

وأظهرت بيانات الهيئة العامة للإحصاء السعودي (حكومية) أن الرقم القياسي العامّ لتكاليف المعيشة سجّل، في أبريل الماضي، 107.7 نقاط، مقارنة بـ105 نقاط في الشهر ذاته من 2017، و107.9 نقاط في مارس الماضي.

وسجّل التضخّم في السعودية انكماشاً حتى نهاية أكتوبر الماضي، بمتوسّط 0.3% على أساس سنوي، في حين ارتفع بنسبة 0.1% في نوفمبر الماضي، و0.4% في ديسمبر الماضي، و3% في يناير الماضي. وبلغ خلال مايو الماضي، للشهر السابع على التوالي، 2.3%.

وتصاعد حجم التضخم في السعودية في ظل تحذير العديد من التقارير الاقتصادية الدولية من تراجع الاستثمارات في السعودية بشكل عام، مشيرة إلى تناقض سياسة بن سلمان، التي أنتجت بيئة استثمارية غير آمنة في المملكة، ما يؤثر سلباً على الحركة الاقتصادية في البلاد.

وأشار تقرير مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية (أونكتاد)، الصادر يوم 7 يونيو 2018، بوضوح، إلى انهيار الاستثمارات في السعودية خلال السنوات الماضية؛ إذ هبط الاستثمار الأجنبي المباشر عام 2017 إلى 1.4 مليار دولار، انخفاضاً من 7.5 مليارات دولار عام 2016، ومن 12.2 مليار دولار في عام 2012.

وفي الوقت الذي تعجز فيه السعودية عن اجتذاب رؤوس الأموال، تخلى أغلب رجال الأعمال الكبار والمستثمرين الأجانب عن دعم خطط بن سلمان، بعد مساومته معتقلي "الريتز" على ثرواتهم، حيث أوصلت هذه العملية رسالة لرجال الأعمال، مفادها أنه لم يعد هناك أحد محصّناً في المملكة، وإمكانيةُ تعرّض أي مستثمر أو رجل أعمال للاعتقال التعسّفي أمر وارد جداً، بحسب موقع "بزنس إنسايدر"، المتخصّص في شؤون المال والاستثمار.

 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة