شاهد.. بالدم جوبهت صفقة ترامب وعنف الاحتلال الاسرائيلي

السبت ٣٠ يونيو ٢٠١٨ - ٠٤:٥٠ بتوقيت غرينتش

استشهد فلسطينيان احدهما طفل واصيب نحو 400 آخرين بنيران الاحتلال الاسرائيلي جراء استهداف قوات الاحتلال للمتظاهرين السلميين في فعاليات الجمعة 14 من مسيرات العودة على حدود قطاع غزة.

العالم - فلسطين

 جمعة العودة 14 من غزة الى الضفة الغربية وحدة ودم ومصير مشترك تهدف لمواجهة صفقة ترامب والتي يصفها الفلسطينيون بصفقة القضية الفلسطينية بمساعدة وتواطؤ حكام وسماسرة عرب ودول غربية ساهمت في صناعة النكبة الفلسطينية، وتأكيداً على وحدة الارض والشعب والمصير.

وصرح عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية طلال ابو ظريفة لمراسل العالم: انه ما كان ليصر على المضي قدماً بهذه الصفقة المشبوهة ما لم يكن هناك تواطؤ من انظمة عربية رجعية اعطت الضوء الاخضر وهي لم تقدم خطوة باتجاه القدس عندما اعترف بها ترامب عاصمة لكيان الاحتلال الاسرائيلي.

لا يتورع جنود الاحتلال الإسرائيلي عن اطلاق الرصاص بدم بارد على المحتجين الفلسطينيين المطالبين بحقوقهم في العودة والحرية والعيش الكريم وكسر الحصار.. حصيلة الشهداء مفتوحة والجرحى بعشرات الالاف ودماء الفلسطينيين تواصل النزيف.

ووجهت ناشطة لترامب ونتنياهو قولها: ان صفقة القرن تحت اقدام الشعب الفلسطيني، وان شاء الله سنخلص بنفسا بأنفسنا.

لا تنازل ولا تفريط بالحقوق والثوابت، بينما تجرى المفاوضات والترتيبات في الكواليس لتنفيذ صفقة ترامب، يواصل الفلسطينيون انتفاضتهم ومقاومتهم ويكتبون بدمائهم "تسقط صفقة ترامب، وكل مؤامرات تصفية القضية الفلسطينية".

وصرح ناشط آخر لمراسلنا: رغم الاحباط في الوضع العربي والاقليمي الا اننا صامدون وثابتون ولن نتخلى عن حقنا ولا عن القدس ولا عن فلسطين.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة