مقتل 6 أشخاص واصابة نائبة اميركية باطلاق نار

الأحد ٠٩ يناير ٢٠١١ - ٠٧:١٤ بتوقيت غرينتش

قتل 6 اشخاص السبت، بينهم قاض فيدرالي اميركي، واصيب 18 اخرون بينهم نائبة ديمقراطية في حالة حرجة جراء اطلاق نار عشوائي من قبل شاب مسلح في ولاية اريزونا جنوب غربي البلاد.وفيما اعلنت قوات الامن اعتقال المسلح فانها لم تكشف بعد عن اسباب الهجوم.وكانت شبكة تلفزيون "سي.ان.ان" نقلت في وقت سابق عن مسؤول في الشرطة وفي حصيلة اولية، ان ستة اشخاص قتلوا واصيب 12اخرون اثر الحادث الذي وقع يوم السبت، في اجتماع عقدته النائبة الاميركية جابرييل جيفوردز في اريزونا.وقد اصيبت النائبة الديمقراطية الاميركية غابرييل غيفوردز (40 عاما) بجروح خطيرة اثر اطلاق النار، فيما قال الرئيس الاميركي باراك ا

قتل 6 اشخاص السبت، بينهم قاض فيدرالي اميركي، واصيب 18 اخرون بينهم نائبة ديمقراطية في حالة حرجة جراء اطلاق نار عشوائي من قبل شاب مسلح في ولاية اريزونا جنوب غربي البلاد.

وفيما اعلنت قوات الامن اعتقال المسلح فانها لم تكشف بعد عن اسباب الهجوم.

وكانت شبكة تلفزيون "سي.ان.ان" نقلت في وقت سابق عن مسؤول في الشرطة وفي حصيلة اولية، ان ستة اشخاص قتلوا واصيب 12اخرون اثر الحادث الذي وقع يوم السبت، في اجتماع عقدته النائبة الاميركية جابرييل جيفوردز في اريزونا.

وقد اصيبت النائبة الديمقراطية الاميركية غابرييل غيفوردز (40 عاما) بجروح خطيرة اثر اطلاق النار، فيما قال الرئيس الاميركي باراك اوباما في كلمة مباشرة على التلفزيون ان الحادث "يشكل مأساة لكل البلاد".

واوضح ان قاضيا وطفلا في التاسعة من العمر قتلا في اطلاق النار، مضيفا: "لا نملك حتى الان كل الاجوبة. ما نعرفه هو ان عملا عنيفا مشينا وفظيعا كهذا لا مكان له في مجتمع حر"، حسب تعبيره.

وقد خضعت غيفوردز لعملية جراحية، وعبر اطباء في المستشفى عن تفاؤلهم بفرص نجاتها.

وكانت وسائل اعلام عدة اعلنت اولا وفاتها، غير ان متحدثة باسم المستشفى الذي نقلت اليه النائبة الاميركية التي اصيبت برصاصة في رأسها، قالت ان الاخيرة "على قيد الحياة" وهي في غرفة العمليات.

وقالت دارسي سلاتن المتحدثة باسم المستشفى الجامعي في تاكسن، ان النائبة غابرييل "غيفوردز على قيد الحياة. انها حاليا داخل غرفة العمليات".

من جهته، قال رئيس قسم الجراحة في المستشفى بيتر ري في مؤتمر صحافي ان "البرلمانية لم تمت. انها في حالة خطيرة والعملية الجراحية انتهت".

واضاف "لكنني متفائل بفرصها لاستعادة صحتها"، موضحا انها اصيب برصاص واحدة عبرت الجمجمة.

والشاب الذي اطلق النار يدعى جاريد لي لافنر (22 عاما) اوقف في مكان اطلاق النار، وهو معروف من قبل الشرطة وقد لا يكون تصرف بمفرده حسبما ذكر كلارنس دوبنيك شريف منطقة بيما المكلف التحقيق.

وقال دوبنيك: "هناك اسباب تجعلنا نعتقد انه جاء الى المكان مع شخص اخر، لسنا مقتنعين بانه تصرف بمفرده"، واضاف ان مطلق النار لديه سوابق قضائية لاعمال اجرامية، لكنه اوضح انه سليم عقليا ويلتزم حاليا الصمت خلال استجوابه من قبل الشرطة.

وقد اطلق النار بينما كانت غابرييل غيفوردز تشارك في تجمع سياسي في مراب سوق تجاري كبير.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة