الالاف يتظاهرون ضد الحكومة في بانكوك

الأحد ٠٩ يناير ٢٠١١ - ٠٩:٣٥ بتوقيت غرينتش

قام الاف المحتجين المناهضين للحكومة التايلندية بسد طريقين رئيسيين في بانكوك اليوم الاحد في ذكرى معارك الشوارع الدموية التي ادت لمقتل 92 شخصا في العاصمة التايلاندية العام الماضي. واحتشد اكثر من 10 الاف محتج وهم يرتدون القمصان الحمراء المميزة حول نصب الديمقراطية واغلقوا طريق راتشادامنوين امام المرور في ذكرى الاجراءات العنيفة التى تعرضت لها حركتهم في نفس المكان يوم 10 نيسان/ابريل عام 2010 مما اسفر عن مقتل 5 جنود و20 مدنيا. وادى المحتجون طقوسا براهمانية قبل ان ينطلقوا في موكب من السيارات والشاحنات الصغيرة الى طريق راتشادامنوين وسط بانكوك حيث قام الج

قام الاف المحتجين المناهضين للحكومة التايلندية بسد طريقين رئيسيين في بانكوك اليوم الاحد في ذكرى معارك الشوارع الدموية التي ادت لمقتل 92 شخصا في العاصمة التايلاندية العام الماضي.

 

واحتشد اكثر من 10 الاف محتج وهم يرتدون القمصان الحمراء المميزة حول نصب الديمقراطية واغلقوا طريق راتشادامنوين امام المرور في ذكرى الاجراءات العنيفة التى تعرضت لها حركتهم في نفس المكان يوم 10 نيسان/ابريل عام 2010 مما اسفر عن مقتل 5 جنود و20 مدنيا.

 

وادى المحتجون طقوسا براهمانية قبل ان ينطلقوا في موكب من السيارات والشاحنات الصغيرة الى طريق راتشادامنوين وسط بانكوك حيث قام الجيش بقمع مظاهرتهم التي دامت 69 يوما يوم 19 ايار/مايو العام الماضي.

 

وقال جاتوبورن بومفان زعيم الجبهة المتحدة من اجل الديمقراطية ضد الديكتاتورية "سوف نقوم بالاحتجاج في يومي العاشر والتاسع عشر من كل شهر لاعادة احلال العدالة في الارض".

 

والجبهة المتحدة المعروفة باصحاب القمصان الحمراء هي حركة سياسية في الشارع متحالفة مع حزب الشعب التايلاندي المعارض وزعيمه الفعلي رئيس الوزراء التايلاندي الهارب ثاكسين شيناوترا.

 

وتم نشر الاف من قوات الشرطة في طريقي راتشادامنوين وراتشابراسونج لضمان النظام خلال الاحتجاج المناهض للحكومة.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة