شاهد.. أهالي ريف درعا يهتفون "الموت لإسرائيل"

الخميس ٠٥ يوليو ٢٠١٨ - ٠٨:٤٣ بتوقيت غرينتش

يواصل الجيش السوري وحلفاؤه تقدمهم في الجنوب السوري حيث ضبطوا كميات كبيرة من الاسلحة الاميركية والاسرائيلية كانت بحوزة الارهابيين، في البلدات التي دخلوها في ريف درعا الشرقي ، كاميرا العالم دخلت بلدة الغارية الشرقية ووثقت هذه الاسلحة وتبعيتها.

العالم - مراسلون

"الموت لإسرائيل، الموت لأمريكا" بهذه الشعارات التي يسمع ارتداداتها الميدانية جيدا العدو الاسرائيلي، استقبلنا اهالي الغارية الشرقية في الريف الشرقي لدرعا، والتي انتفض اهلهافي وجه المسلحين قبل ان يدخلها الجيش السوري ضمن اتفاق المصالحات.

وقال أحد أهالي بلدة الغارية الشرقية لمراسلة العالم:"قصفونا بسلاحهم الثقيل ولم يكونوا يريدون الخروج من بلدتنا، لكن عندما رفعنا الاعلام السورية ودخل الجيش السوري لبلدتنا رجع الامن والسلام والحمد لله رب العالمين".

لم تكن دبابات المسلحين معطلة حين باغتهم الجيش بوصوله السريع الى بلدات علما الغارية الغربية الصورة ومليحة العطش، صدمةالارهابيين جعلتهم يختارون النجاة بانفسهم على الاقل.

كميات كبيرة من الاسلحة تم ضبطها في مقرات وتحصينات النصرة في الريف تلشرقي، توضح حجم الدعم الاسرائيلي والامريكي الذي كان يصل لمسلحي الجنوب.

وقال أحد القادة الميدانيين في الجيش السوري:"توجد بين الغنائم التي استولينا عليها في الغارية الغربية أجهزة موتورولا اسرائيلية وهي تثبت تورط "اسرائيل" و"أميركا" في دعم المسلحين".

بعد السيطرة على الريف الشرقي لدرعا بقسمه الشمالي والشرقي، تبقت بلدات قليلة في الريف الجنوبي الشرقي تنتظر دورها، لاتراجع عن رفع العلم السوري فوق معبر نصيب والوصول الى الحدود، هذا ما اكده قادة الميدان، الذين ضبطوا بوصلتهم جيدا، باتجاه النصر.

PAR-2

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة