بالفيديو.. حقائق تكشف للعلن عن هجوم بري على سوريا ودور الاستخبارات الاردنية

الخميس ٠٥ يوليو ٢٠١٨ - ١٠:٠٠ بتوقيت غرينتش

العالم - سوريا

اكد الخبير العسكري والاستراتيجي العميد تركي الحسن ان الاردن فتح الحدود مع سوريا وضمن 17 معبر للارهابيين يدخلون بمعرفة الاستخبارات الاردنية مشيرا الى ان الجيش الاردني كان يراقب بحسرة دون ان يتمكن من منعهم.

وكشف الحسن في برنامج مع الحدث على قناة العالم ان الاردن فتح قواعد لتدريب المسلحين مشيرا الى ان دمشق على علم بهذه المعابر 17 والقواعد ومن درب فيها وماهي الاعداد وماهي الاسلحة التي سلحت وماهو برنامج التدريب.

واوضح الحسن ان الاردن كان في ايلول / سبتمبر عام 2013 مقرا للضربة البرية التي كانت ستنشها اميركا، من خلال وجود قوات غربية وعربية في الاردن اثناء اعلان اوباما توجيه ضربة الى سوريا.

واشار الحسن الى انه من حسن حظ الاردن ان بريطانيا انسحبت من هذه الضربة وبالتالي قلدها الاردن في ذلك.

واشار الخبير العسكري والاستراتيجي ان من مصلحة الاردن التنسيق الكامل والذهاب باتجاه الحل الكامل وترك هذه الجماعات المسلحة طالما ان اميركا تخلت عن هذه المجموعات بموجب الرسالة التي وجهتها السفارة الاميركية بعمان لهذه المجموعات أن احموا انفسكم واختاروا الطريقة التي تشاؤون.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة