أول اجتماع لموقعي الاتفاق النووي بعد انسحاب أميركا منه

الخميس ٠٥ يوليو ٢٠١٨ - ١٠:٤٧ بتوقيت غرينتش

يجتمع وزراء خارجية الدول الخمس الموقعة على الاتفاق النووي في فيينا للمرة الاولى منذ انسحاب الولايات المتحدة منه في وقت انهى الرئيس الايراني حسن روحاني جولة اوروبية شملت سويسرا بالاتفاق مع المسؤولين على حفظ الاتفاق وحفظ مصالح ايران.

العالم - ايران

وزراء خارجية بريطانيا والصين وفرنسا والمانيا وروسيا، الدول الخمسة الموقعة على الاتفاق النووي ينظمون الى نظيرهم الايراني محمد جواد ظريف في العاصمة النمساوية فيينا في اجتماع هو الاول منذ انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق.

الاجتماع سيناقش مجمل مقترحات الاتحاد الاوروبي لتقديم الضمانات التي تطالب بها إيران، ووسائل حماية الاتفاق بعد الانسحاب الاميركي منه.

ويأتي الاجتماع بعد اجتماع للجنة على مستوى وزراء منتدبين الى الخامس والعشرين من  ايار/مايو في فيينا.

نائب وزير الخارجية سيرغي ريابكوف قال ان الاجتماع يهدف الى منع انهيار الاتفاق وحماية مصالح الاطراف الاقتصادية.

ريابكوف اضاف أن الاجتماع يبعث رسالة الى واشنطن يظهر الاختلاف الكبير بين مواقف الدول المشاركة في الاتفاق وبين موقف الرئيس الاميركي دونالد ترامب.

جهود دبلوماسية حثيثة يقودها الرئيس الايراني حسن روحاني الذي عاد الى طهران بعد جولة اوروبية ناجحة قادته الى كل من سويسرا والنمسا التقى فيها كبار المسؤولين.

في النمسا التي اعرب عن أسفها لخروج الولايات المتحدة من الاتفاق النووي، التقى روحاني الرئيس النمساوي ألكسندر فان دير بيلين والمستشار النمساوي سيباستيان كورتس.

روحاني قال أن ايران ستبقی في الاتفاق بدون اميركا اذا تعهدت الدول الموقعة عليه بضمان مصالح ايران مؤكدا ان مواقف الدول الموقعة على الاتفاق صلبة إزاء الحفاظ عليه.

وفي فيينا اجتمع الرئيس الايراني الى مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية يوكيا امانو، الذي كرر أن المنظمة اكدت دوما أن طهران التزمت بشكل كامل في الاتفاق النووي.

روحاني أكد لامانو  أن انشطة ايران النووية كانت دوما وستبقى للاغراض السلمية. مضيفا أن استمرار ونجاح الاتفاق النووي يعتمد على الالتزام المتبادل بالعهود. وقال روحاني أنه من غير المنطقي التزام طهران بجميع تعهداتها من طرف واحد في الوقت الذي لايقيم فيه الطرف الاخر اي وزن لتعهداته.

PAR-2

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة