الجزائر تحتفل بعيد إستقلالها الـ 56

الجزائر تحتفل بعيد إستقلالها الـ 56
الخميس ٠٥ يوليو ٢٠١٨ - ٠٢:٠٧ بتوقيت غرينتش

تحتفل الجمهوريّة الجزائريّة بتاريخ الخامس من يوليو من كلّ عامٍ بذكرى استقلالها الذي كان عام 1962 للميلاد؛ حيث قامت الثّورة المُسلّحة في الجزائر في عام 1954م، وكان ذلك في عهد فرنسا الرّابعة التي كانت تتميّز بسياستها تجاه حركات التحرّر بالعناد، والغطرسة، وجنون العظمة.

العالم - الجزائر

وتزامنا بعيد الإستقلال الـ 56 ترحم رئيس الجمهورية، عبد العزيز بوتفليقة اليوم الخميس، بمربع الشهداء بمقبرة العالية بالجزائر العاصمة، على أرواح شهداء ثورة الفاتح نوفمبر 1954.

وبعد أن استعرض تشكيلة من الحرس الجمهوري أدت له التحية الشرفية، قام رئيس الجمهورية بوضع إكليل من الزهور أمام النصب التذكاري وقرأ فاتحة الكتاب، ترحما على أرواح شهداء ثورة التحرير المجيدة.

وقد حضر هذه المراسم رئيس مجلس الأمة عبد القادر بن صالح، رئيس المجلس الشعبي الوطني السعيد بوحجة، الوزير الأول أحمد أويحيى، وعدد من كبار المسؤولين والوزراء.

 

الفلسطينيون يحيون ذكرى استقلال الجزائر 05 جويلية 1962

وبهذه المناسبة إقامت المبادرة الجزائرية الفلسطينية إحتفالا حضره عدد من الشخصيات وكبار السن الفلسطينيين تكريما لثورة الفاتح وتقدريا لإستقلال بلد المليون شهيد.


“Google” يحتفل بعيد استقلال الجزائر


وبالمناسبة ايضت أفردت شركة “غوغل” صورة خاصة لمناظر من الجزائر يعلوها علم الجزائر، وبمجرد الضغط عليها يحيلك على مواضيع متنوعة تعرف بعيد استقلال الجزائر، وبالثورة التحريرية، وبالأخبار المصادفة لهذه الاحتفالات.
 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة