مقتل معظم ركاب الطائرة الايرانية المنكوبة

الأحد ٠٩ يناير ٢٠١١ - ٠٦:٣٣ بتوقيت غرينتش

تحطمت مساء يوم الاحد طائرة ركاب تابعة للخطوط الجوية الايرانية قرب مدينة ارومية مركز محافظة آذربيجان الغربية بشمال غرب البلاد اثر محاولتها الهبوط الاضطراري .ونقلت وكالة ايرنا الايرانية عن معاون شؤون الاغاثة في الهلال الاحمر الايراني محمد جواد جعفريان ان71 راكبا قتلوا واصيب 35 اخرون .واكد أن فرق الانقاذ تقوم بنقل الجرحى الى المستشفيات.واعتبر ان سقوط الطائرات في ايران ليس اكثر من المعدل المتوسط في العالم، مبينا ان القول بان سقوطها هو نتيجة للعقوبات الاقتصادية المفروضة على ايران ليس صحيحا.

تحطمت مساء يوم الاحد طائرة ركاب تابعة للخطوط الجوية الايرانية قرب مدينة ارومية مركز محافظة آذربيجان الغربية بشمال غرب البلاد اثر محاولتها الهبوط الاضطراري .

 

ونقلت وكالة ايرنا الايرانية عن معاون شؤون الاغاثة في الهلال الاحمر الايراني محمد جواد جعفريان ان71 راكبا قتلوا واصيب 35 اخرون .واكد أن فرق الانقاذ تقوم بنقل الجرحى الى المستشفيات.

 

واعتبر ان سقوط الطائرات في ايران ليس اكثر من المعدل المتوسط في العالم، مبينا ان القول بان سقوطها هو نتيجة للعقوبات الاقتصادية المفروضة على ايران ليس صحيحا.

 

واشار جعفريان الى ان احصائيات منظمة الطيران العالمية تشير الى ان معدل سقوط الطائرات في ايران ليس اكثر من معدل ذلك في العالم.

 

وكان رئيس منظمة الطيران المدني رضا نخجواني اوضح ان طائرة بوينغ من طراز سبعمائة و سبعة وعشرين تابعة لشركة الخطوط الجوية الايرانية كانت تقل خمسة وتسعين راكبا اضافة الى طاقمهما المكون من نحو عشرة اشخاص تحطمت خلال رحلتها من العاصمة طهران الى مدينة ارومية.

 

واشار الى ان التحقيقات جارية لمعرفة اسباب تحطم الطائرة. وقال مسؤول في وزارة النقل الايرانية انه تم العثور على احد الصندوقين الاسودين.


وكانت الطائرة المدنية قد اقلعت بعد التأجيل لحوالي الساعتين من مطار مهر آباد في العاصمة طهران في رحلة داخلية الى المطار الدولي في ارومية التي تعتبر مركز محافظة أذربيجان الغربية.

 

 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة