خطيب جمعة طهران: الصهاینة یسعون لاثارة الخلافات بین المسلمین

خطيب جمعة طهران: الصهاینة یسعون لاثارة الخلافات بین المسلمین
الجمعة ٠٦ يوليو ٢٠١٨ - ١٢:٢٦ بتوقيت غرينتش

اكد خطیب جمعة طهران المؤقت، آیة الله محمد امامي كاشاني بان الصهاینة یسعون لاثارة الخلافات والنزاعات والاضطرابات والفوضى في صفوف المسلمین.

العالم - ايران

وفي خطبة الجمعة لهذا الاسبوع بطهران اعتبر آیة الله امامي كاشاني، الوحدة والتلاحم والتضامن بانها حاجة البلاد الیوم، مؤكدا ضرورة وحدة الكلمة وعدم السماح للاعداء بان یزرعوا الخلافات في العالم الاسلامي.

ولفت آیة الله امامي كاشاني الى تصریحات قائد الثورة الاسلامیة، بضرورة تقویة الاواصر مع الشعب، مضیفا ان قائد الثورة یؤكد على ضرورة ان نتوخي الحذر لئلا یتغلغل العدو بیننا.

واعتبر اجراءات العدو الیوم بانها تهدف للتغلغل، منددا بشدة بتصرف الذین یقومون في بعض وسائل الاعلام بالتهجم على الشیعة والسنة.

وشدد خطیب جمعة طهران المؤقت على ضرورة التضامن فی صفوف الامة الاسلامیة، مبینا ان الخلاف هو مطلب للصهاینة، واضاف، ان الصهاینة الیوم یسعون لاثارة الخلاقات والنزاعات والاضطرابات والفوضلا في صفوف المسلمین.

وفي جانب آخر من خطبته، وجه آیة الله امامي كاشاني الشكر والتقدیر لقائد فیلق 'القدس' روحاني للحرس الثوري اللواء قاسم سلیماني على رسالته الى الرئیس الجمهوریة والذی أشاد فیها بمواقفه إزاء امیركا والكیان الصهیوني، وقال: ان هذه الرسالة كانت مؤثرة للغایة في انسجام الشعب، كما ان العدو یخشى من هكذا تحركات، ویحسب لها حسابها.

واضاف، ان مثل هذه الخطوة تثبت وجود صوت واحد ومحور واحد في البلاد وهذه قضیة اساسیة.

وأكد ضرورة التصدي بقوة وبجدیة للمشكلات الاقتصادیة، وقال: ان السلطة القضائیة والبرلمان والحكومة جمیعا مهتمون بهذه القضیة، ویجب ان یكون التخطیط لحل المشكلات تخطیطا هجومیا. نحن الآن في حرب باردة وحرب اقتصادیة، ولا نقوم بالدفاع، لأنهم یشنون علینا هجوما اذن علینا ان نشن الهجوم ولا نتریث.

وبیّن امامي كاشاني ان البلاد بحاجة الى خطة هجومیة، وقال: ان هناك سیولة نقدیة كبیرة في ید المواطنین، و لابد من توجیهها نحو الانتاج، وینبغي فسح المجال امام الانتاج، ودعم السلع الایرانیة.

216

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة