معالم قطر على ضفاف موسكو

معالم قطر على ضفاف موسكو
الإثنين ٠٩ يوليو ٢٠١٨ - ٠٦:٠١ بتوقيت غرينتش

مع دخول مونديال روسيا مرحلته النهائية، تتأهب دولة قطر لاستلام راية كأس العالم الذي ستستضيفه بعد أربع سنوات. وقد بدأت بتعريف الجمهور وعشاق الكرة في روسيا بثقافتها وتاريخها.

العالم - منوعات

وبهذه المناسبة، افتتح في حديقة "غوركي" على ضفاف نهر موسكو، السبت، متحف قطر متعدد الوسائط ومجلس قطر الذي يضم نماذج لأبرز المعالم السياحية في الدوحة، وستبقى أبوابه مفتوحة أمام الجمهور حتى انتهاء الدورة الحالية للمونديال في 15 يوليو/تموز الجاري.

ويقدم متحف قطر عبر جدرانه الخارجية مشاهد لأشهر ناطحات السحاب في الدوحة، في حين تنقل جدرانه الداخلية زواره إلى أبرز المحطات في تاريخ قطر من قديم الزمان، حين ارتبطت حياة العرب بالبحر وصيد الأسماك واللؤلؤ، إلى أن تحولت قطر إلى أحد أهم اللاعبين في مجال الطاقة ومركز مالي واقتصادي عالمي وأول بلد عربي نال حق استضافة نهائيات بطولة كأس العالم لكرة القدم عام 2022.

أما مجلس قطر، فيصطحب زواره إلى أبرز معالم الدوحة، وعلى رأسها سوق واقف، حيث يمكنهم تذوق الأكلات الشرقية، وارتداء ملابس خليجية تقليدية، والاطلاع على الحرف اليدوية الشعبية وحتى رسم تاتو بملامح شرقية.

كما ضم المجلس ملعباً كبيراً وقسماً خاصاً بالاستعدادات لمونديال 2022، بما في ذلك نماذج الملاعب الجاري إنشاؤها لاستضافة الحدث الرياضي الأكبر.


تعريف الجمهور بالحرف اليدوية

 


معالم الدوحة على ضفاف موسكو


متحف متعدد الوسائط


معالم الدوحة على ضفاف موسكو


ارتبطت حياة العرب بالبحر


إنشاء الملاعب تمهيداً لمونديال 2022

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة