مصر تنفي التقرير الفرنسي بشأن سقوط طائرة "مصر للطيران"

مصر تنفي التقرير الفرنسي بشأن سقوط طائرة
الإثنين ٠٩ يوليو ٢٠١٨ - ١٢:٤٧ بتوقيت غرينتش

نفت النيابة العامة المصرية، اليوم الاثنين 9 يوليو/تموز، صحة الأنباء المتداولة حول اندلاع حريق هو سبب سقوط طائرة "مصر للطيران" في 2016.

العالم - مصر

وقالت النيابة في بيان صادر عن مكتب النائب العام، إن التحقيقات ما زالت جارية، بشأن طائرة مصر للطيران، التي تحطمت في 2016 خلال رحلتها من باريس إلى القاهرة.

وأوضحت أن "الثابت من تقارير الطب الشرعي، أنه تم العثور على بقايا مواد متفجرة بأشلاء الضحايا".

وكانت تقارير فرنسية قد أشارت إلى أن التحقيقات الفرنسية توصلت إلى أن اندلاع حريق في قمرة قيادة طائرة مصر للطيران، مرجح أنه يكون سبب سقوطها في مايو/أيار 2016، خلال رحلتها من باريس إلى القاهرة.

وقال بيان النيابة العامة: "ما أثير من تصريحات في المواقع الإخبارية مفادها تحديد سبب سقوط الطائرة بحدوث حريق في قمرة قيادتها، قول لا يستند إلى ثمة أساس، وأن التحقيقات في هذا الخصوص ما زالت جارية".

وأضاف البيان الثابت من تقرير مصلحة الطب الشرعي أنه تم العثور على بقايا مواد متفجرة بأشلاء الضحايا وبعض المواد المعدنية والبلاستيكية والصلبة من حطام الطائرة والملتصقة بتلك الأشلاء المعثور عليها بموقع الحادث.

ولم تنشر مصر تقريرا نهائيا حول الحادث حتى الآن.

وأسفر الحادث عن مقتل كل من كانوا على متن طائرة مصر للطيران، وعددهم 66 راكبا بينهم 12 فرنسيا.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة