شاهد.. ترحيب أهالي تل شهاب وزيزون بالجيش السوري

الثلاثاء ١٠ يوليو ٢٠١٨ - ٠٩:٠٣ بتوقيت غرينتش

دخل الجيش السوري الى قرية زيزون وبلدة تل شهاب بريف درعا الجنوبي الغربي بعد انضمامها الى المصالحات المحلية وسط ترحيب كبير من الأهالي، وفي بلدة ام المياذن طلب الجيش من اهالي البلدة العودة الى منازلهم واراضيهم بامان وسلام، وقصف الجيش نقاط تمركز المسلحين في قرية نبع الصخر بريف القنطيرة أدت إلى مقتل العشرات من المسلحين.

الجيش السوري اصبح يسيطر بشكل كامل على المناطق الحدودية مع الاردن ضمن الحدود الادارية لمدينة درعا الممتدة من جنوب طيسيا مرورا بمعبر نصيب وتلة الدفاع الجوي وصولا الى قرية زيزون.

والتقى الجيش السوري المتواجد على الحدود مع الاردن مع القوات المتمركزة غرب تلة الدفاع الجوي بعد السيطرة على المخافر الحدودية.

ودخلت وحدات من الجيش السوري الى قرية زيزون وبلدة تل شهاب بريف درعا الجنوبي الغربي.

وتعمل وحدات الهندسة على تمشيط محيط القريتين والأراضي الزراعية لإزالة الألغام، وعبر اهالي البلدتين عن فرحتهم مؤكدين انهم كانوا بانتظار هذه اللحظات بفارع الصبر.

في بلدة ام المياذن في درعا طلب الجيش من اهالي البلدة العودة الى منازلهم واراضيهم بامان وسلام.

المركز الروسي للمصالحة اعلن ارتفاع عدد البلدات المنضمة للهدنة الى تسعين بلدة بعد انضمام ستة عشر بلدة في درعا وبلدة في السويداء خلال الساعات الاربع والعشرين الماضية.

ومن المقرر اخراج كافة المسلحين الذين يرفضون الاستسلام الى مناطق تسيطر عليها الجماعات المسلحة في شمال البلاد قبل تسليم الأسلحة وعودة سيادة الدولة.

وليس بعيدا عن درعا نفذ الجيش السوري وحلفاؤه رمايات دقيقة استهدفت تحصينات ارهابيي جبهة النصرة في ريف القنيطرة الجنوبي الغربي.

وقصف الجيش نقاط تمركز المسلحين في قرية نبع الصخر بالقرب من الحدود الإدارية لريف درعا الشمالي الغربي ومحيط مدينة القنيطرة أدت إلى مقتل العشرات من المسلحين.

ورصد الجيش تسلل مسلحين من ريف درعا باتجاه الريف الغربي للقنيطرة.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة