شاهد.. اليابان تتنفس تحت السيل

الأربعاء ١١ يوليو ٢٠١٨ - ١٠:٣٤ بتوقيت غرينتش

ارتفعت حصيلة الأمطار الغزيرة غربي اليابان إلى مئة وتسعة وسبعين قتيلا، فيما لا يزال هناك الكثير من المفقودين وآلاف المشردين. ولا تزال عمليات البحث والانقاذ مستمرة بعد الفيضانات والسيول والانهيارات الارضية التي أحدثت أخطر كارثة منذ اكثر من ثلاثين عاما.

العالم - أسيا والباسفيك

رياح عاتية مصحوبة بأمطار غزيرة ما زالت تعصف بمناطق غرب اليابان متسببة بأسوأ كارثة ناجمة عن سوء الاحوال الجوية في الارخبيل منذ نحو ستة وثلاثين عاما. مئات القتلى والمفقودين وآلاف المشردين حصيلة اسبوع من الامطار الغزيرة والسيول والانهيارات الأرضية في مقاطعة اوكاياما ومناطق اخرى غرب اليابان.

وفي ظل ارتفاع شديد في درجة الحرارة واصل رجال الإنقاذ البحث وسط أكوام من الأخشاب والطين السميك ما يعرقل عمليات الانقاذ.

وتعهدت الحكومة بتخصيص أربعة مليارات دولار مبدئيا من أجل مواجهة آثار الكارثة. كما لجأ المسؤولون إلى وسائل التواصل الاجتماعي للتحذير من تزايد خطر الأمراض التي تنتقل عبر الغذاء، فيما الغى رئيس الحكومة شينزو آبي جولة اوروبية وعربية وجال على الملاجئ للاطلاع على حجم معاناة المشردين الذي فاق عددهم عشرة الاف شخص.

وفي جنوب غربي البلاد ضرب إعصار ماريا محافظة أوكيناوا وبلغتْ سرعتُه مائةً وثمانين كيلومتراً في الساعة ومن الممكن أنْ تصلَ الى مئتين وخمسين كيلومتراً في الساعة على أن تواصل العاصفة تقدمها غربًا لتتسبب فى رياح عنيفة تضرب جزر المحافظة.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة