حكومة حماس تدعو الفصائل لاحترام التهدئة

الثلاثاء ١١ يناير ٢٠١١ - ٠٤:٥٦ بتوقيت غرينتش

تسعى الحكومة الفلسطينية في غزة الى الزام الفصائل باحترام التوافق الوطني الخاص بالتهدئة الميدانية مع كيان الاحتلال الاسرائيلي.وقال طاهر النونو الناطق باسم الحكومة في بيان الثلاثاء ان حكومته "تؤكد على دعوتها للفصائل الفلسطينية الى احترام التوافق الوطني الذي عقدته بينها في ما يتعلق بالوضع الميداني في القطاع".وشدد المتحدث باسم حماس في بيان على ان "الحكومة الفلسطينية سوف تقوم بدورها في تعزيز التوافق الوطني والزام الجميع به".وقالت حماس في البيان انها "تدعم الجهود التي تقوم بها الحكومة الفلسطينية برئاسة السيد اسماعيل هنية في تعزيز التوافق الوطني وفي اتصالاتها الرامية لتجنيب

تسعى الحكومة الفلسطينية في غزة الى الزام الفصائل باحترام التوافق الوطني الخاص بالتهدئة الميدانية مع كيان الاحتلال الاسرائيلي.

وقال طاهر النونو الناطق باسم الحكومة في بيان الثلاثاء ان حكومته "تؤكد على دعوتها للفصائل الفلسطينية الى احترام التوافق الوطني الذي عقدته بينها في ما يتعلق بالوضع الميداني في القطاع".

وشدد المتحدث باسم حماس في بيان على ان "الحكومة الفلسطينية سوف تقوم بدورها في تعزيز التوافق الوطني والزام الجميع به".

وقالت حماس في البيان انها "تدعم الجهود التي تقوم بها الحكومة الفلسطينية برئاسة السيد اسماعيل هنية في تعزيز التوافق الوطني وفي اتصالاتها الرامية لتجنيب شعبنا اي عدوان صهيوني غادر".

واكدت الحركة الاسلامية على "ضرورة التوافق الوطني لادارة الميدان بالشكل الذي يحفظ استمرار المقاومة وتدعيم اركانها وتحقيق مصالح شعبنا".

وفي نفس الوقت شددت حماس على "حق الشعب الفلسطيني في مقاومة العدوان الصهيوني".

واوضح النونو ان هذا التوافق ينطلق "من تقدير المصلحة العامة وحماية الشعب الفلسطيني ومقدراته".

واشار الى ان حكومته التي يرأسها اسماعيل هنية القيادي البارز في حماس "تقوم حاليا باجراء اتصالات محلية وعربية ودولية لتجنيب الشعب الفلسطيني اي عدوان صهيوني جديد".

وكانت الفصائل الفلسطينية وفي مقدمتها حركة حماس توافقت في لقاء عقد اخيرا في غزة على التنسيق في ما بينها في ما يتعلق بالرد على اي هجمات اسرائيلية وعدم انتهاك "التهدئة الميدانية".

وكان القيادي في حماس ايمن طه قال الاحد ان "اتصالاتنا مستمرة مع الفصائل الفلسطينية من اجل ضبط الميدان وتفويت الفرصة على العدو الصهيوني وتغليب المصلحة الوطنية العليا. هناك حالة من الاجماع والتوافق الفلسطيني على تفويت الفرصة على العدو الصهيوني وعدم الخوض في معركة يخطط لها العدو".

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة