عون يشيع المبادرة السورية السعودية الى مثواها الاخير

الأربعاء ١٢ يناير ٢٠١١ - ٠٥:٢٠ بتوقيت غرينتش

اعلن زعيم "التيار الوطني الحر" في لبنان، ميشال عون، الثلاثاء انتهاء المبادرة السورية السعودية لحل الازمة اللبنانية من دون نتيجة. واورد موقع "وطن" انعونقال في تصريح للصحافيين: "نشكر جلالة الملك (السعودي عبد الله) على الجهود التي بذلها، كذلك نشكر الرئيس بشار الاسد بالرغم من ان هذه المبادرة انتهت من دون نتيجة، واعتقد ان فريق الرئيس سعد الحريري لم يتجاوبوا مع المساعي ووصلنا الان الى طريق مسدود على مستوى المبادرة." وقال عون، ان اللبنانيين لن يسلموا بالطريق المسدود، وتحدث عن مبادرة لبنانية لبنانية بدلا من المبادرة السورية- السعودية. <

اعلن زعيم "التيار الوطني الحر" في لبنان، ميشال عون، الثلاثاء انتهاء المبادرة السورية السعودية لحل الازمة اللبنانية من دون نتيجة.

 

واورد موقع "وطن" ان عون قال في تصريح للصحافيين: "نشكر جلالة الملك (السعودي عبد الله) على الجهود التي بذلها، كذلك نشكر الرئيس بشار الاسد بالرغم من ان هذه المبادرة انتهت من دون نتيجة، واعتقد ان فريق الرئيس سعد الحريري لم يتجاوبوا مع المساعي ووصلنا الان الى طريق مسدود على مستوى المبادرة."

 

وقال عون، ان اللبنانيين لن يسلموا بالطريق المسدود، وتحدث عن مبادرة لبنانية لبنانية بدلا من المبادرة السورية- السعودية.


ودعا عون وزراء المعارضة الى الاجتماع لمناقشة الاوضاع، كما دعا الحكومة الى الاجتماع.

وكانت دمشق والرياض قد اعلنتا في تموز/يوليو الماضي عن تصميمهما على العمل سوية للتوصل الى صيغة تنزع فتيل التوتر الناتج عن التحقيقات التي تقوم بها المحكمة الدولية المكلفة بالنظر في قضية اغتيال الحريري.

 

ويعقد مسؤولون من حزب الله وحلفائه في حركة امل وتيار المردة والتيار الوطني الحر اجتماعا مع الرئيس ميشال سليمان لمناقشة التطورات.

 

وتقوم المملكة العربية السعودية وسوريا منذ تموز/يوليو الماضي بجهود لايجاد حل للتوتر السياسي بشأن المحكمة الدولية الخاصة باغتيال رئيس وزراء لبنان الاسبق رفيق الحريري عام 2005.

 

وتوقع دبلوماسيون توجيه اتهامات لاعضاء في حزب الله الذي يشارك بوزراء في حكومة الحريري. ومن المتوقع ان ترسل هذا الشهر لائحة الاتهام الى قاضي المحكمة الذي سيبت في أمر القضية.

 

واكد حزب الله رفضه القاطع لمثل هذه الاتهامات واعتبر ان هناك اهدافا سياسية وراء التحقيق المستمر منذ خمس سنوات في التفجير، مطالبا  رئيس الوزراء اللبناني بعدم التعاون مع المحكمة التي تقود التحقيق بدعم من الامم المتحدة، وهو مطلب لم يجد استجابة حتى الان.

 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة