البوصلة - غزة.. بين استمرار القصف الاسرائيلي والهدنة الهشة

السبت ٢١ يوليو ٢٠١٨ - ٠٤:٢١ بتوقيت غرينتش

بعدَ يومٍ ساخنٍ عاشهُ الفلسطينيونَ اِثرَ قصفِ الاحتلال الاسرائيلي لقطاعِ غزة ما ادى لسقوطِ شهداءَ وجرحى وعلى اِثرِ ذلك قامتْ المقاومةُ بقصفِ مستوطناتِ غلاف غزة والذي ادَّى لمقتلِ جنديٍ اسرائيلي ما دفعَ الاحتلالَ لعرضِ الهدنةِ ووافقتْ المقاومةُ على ذلك وما لبثَ الاحتلالُ اَنْ خرقَها بقصفِ غزة من جديد. 

العالم – البوصلة 

الخبير في الشؤون الاسرائيلية نهاد ابو غوش ان الهدنة مؤقتة وهشة وقابلة للكسر في اي لحظة او ذريعة من قبل الاحتلال او اذا ما استمرت مسيرات العودة او ارسال الطائرات الورقية الى داخل الكيان الاسرائيلي. 

وقال ابو غوش، أن الكيان الاسرائيلي يرد ان يبقى قطاع غزة تحت الحصار والجوع والظلم وذلك لتكريث اتفاقية تبقى القطاع تحت القصف الاسرائيلي والانتهاكات الاسرائيلية. 

وأضاف ابو غوش:" المقاومة قادرة على احباط هذه الاجندات، وعلى سبيل المثال الاحتلال لايريد استمرار شكل  المقاومة الشعبية السلمية التي تعبر عن تمسك الشعب الفلسطيني في قطاع غزة. اولا بوحدته مع باقي ابناء شعبه ثانيا بحق العودة ربما لهذا الشكل من النضال كان اثر بالغ التاثير على مجمل معادلات الصراع مع الاحتلال، اسرائيل لاتريد لهذا الشكل ان يستمر لكن هذا مستحيل طبعا ان يتوقف الشعب الفلسطيني في قطاع غزة  مطالبته بحقه في العودة".

واوضح الخبير في الشؤون الاسرائيلية نهاد ابو غوش ان هناك عوامل اخرى وان هناك مقاومة متمسكة بالارض الفلسطينية وهي جزء لايتجزأ من الشعب الفلسطيني. متسائلا ماالذي ستفعله القيادات الفلسطينة حيال الاعتداء على قطاع غزة؟.


الضيوف : الخبير في الشؤون الاسرائيلية نهاد ابو غوش

 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة