شاهد.. حماس تدرس اقتراحات مصر والامم المتحدة

السبت ٠٤ أغسطس ٢٠١٨ - ٠٨:١٨ بتوقيت غرينتش

عقد المكتب السياسي لحركة حماس اجتماعات مكثفة في قطاع غزة لبحث بنود مبادرة قدمتها الأمم المتحدة وأخرى اقترحتها مصر بهدف التهدئة مع الاحتلال الاسرائيلي مقابل فك الحصار عن القطاع، اضافة الى صفقة تبادل أسرى بين الفلسطينيين والاسرائيليين وملف المصالحة الفلسطينية.

العالم - فلسطين 

حركة حماس الفلسطينية بكامل اعضاء مكتبها السياسي في قطاع غزة. اجتماعات مكثفة عقدها اعضاء المكتب لبحث مقترحات تتعلق بالتهدئة مقابل فك الحصار عن القطاع.

الحركة اكدت وجود مبادرتين من الامم المتحدة والجانب المصري بشأن تهدئة تستمر سنوات مقابل تخفيف الحصار عن القطاع.

مبادرة المبعوث الاممي الى الشرق الاوسط نيكولاي ملادنوف الذي قدمها الى حماس حول القطاع تضمنت فتح المعابر مع غزة، وادخال كميات كبيرة من البضائع، وتخفيف نسبة البطالة مع خلال ايجاد المزيد من فرص العمل، بالاضافة الى فتح مشاريع وشركات جديدة لتحريك القطاع الخاص وزيادة الاستيراد والتصدير.

كما تتضمن ضخ اموالا بقيمة ستمائة مليون دولار للقطاع لتحريك العجلة الاقتصادية، وانشاء مشاريع لتحلية المياه، وزيادة حصة غزة من الكهرباء، والتركيز على الطاقة الشمسية لتوليد الكهرباء.

اما الطرح المصري المقدم لحركة حماس فيتعلق بصفقة تبادل الاسرى بين الفلسطينيين وكيان الاحتلال الاسرائيلي حسب مسؤولين في حماس. حيث اكدت حماس انها تشترط الافراج عن اسرى صفقة شاليط قبل تقديم اي معلومات عن الجنود الاسرى.

وحول المصالحة الفلسطينية قالت حماس ان القاهرة قدمت طرحا لتسريع تحقيق المصالحة يتضمن اشرافاً مصرياً مباشراً على التنفيذ. واشارت  الى ان الاتفاق يتخلل ملفات مهمة منها دمج عشرين الف موظف ممن عينتهم حماس في قطاع غزة، اضافة الى تشكيل حكومة جديدة تضم جميع الاطراف في المرحلة المقبلة.

حماس اكدت أن هذه التهدئة ستؤدي إلى إنهاء أزمتي الكهرباء والمياه في غزة والسماح بإدخال جميع البضائع والسلع عبر معبر كرم أبو سالم وتحسين آلية العمل في معبر رفح. و من المتوقع ان يغادر وفد حماس لاحقاً الى القاهرة لتسليم ردها على مبادرة ميلادينوف والطرح المصري.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة