نائب ايراني: مباحثات اسطنبول هي الفرصة الاخيرة امام الغرب

السبت ١٥ يناير ٢٠١١ - ٠٩:٣٢ بتوقيت غرينتش

اعتبر عضو الهيئة الرئاسية في البرلمان الايراني محسن كوهكن بان المباحثات المزمع عقدها بين بلاده ومجموعة الدول الست يومي 21 و 22 كانون الثاني / يناير الجاري في اسطنبول تشكل الفرصة الاخيرة للغرب. وقال كوهكن في تصريح صحفي اليوم السبت: لو حاول الغرب الاستمرار في مفاوضات لا طائل من ورائها فانه من المتوقع ان يبادر البرلمان الايراني للعمل على وقف هذه المفاوضات ليضع حدا لحجج الغربيين. واضاف: يجب ان تعلم مجموعة الدول الست بان البرلمان الايراني يتابع عن كثب هذه المفاوضات ويتوجب على هذه الدول ان ترضخ خلال مباحثات اسطنبول للمنطق وان تحترم الحقوق الشرعية للشع

اعتبر عضو الهيئة الرئاسية في البرلمان الايراني محسن كوهكن بان المباحثات المزمع عقدها بين بلاده ومجموعة الدول الست يومي 21 و 22 كانون الثاني / يناير الجاري في اسطنبول تشكل الفرصة الاخيرة للغرب.

 

وقال كوهكن في تصريح صحفي اليوم السبت: لو حاول الغرب الاستمرار في مفاوضات لا طائل من ورائها فانه من المتوقع ان يبادر البرلمان الايراني للعمل على وقف هذه المفاوضات ليضع حدا لحجج الغربيين.

 

واضاف: يجب ان تعلم مجموعة الدول الست بان البرلمان الايراني يتابع عن كثب هذه المفاوضات ويتوجب على هذه الدول ان ترضخ خلال مباحثات اسطنبول للمنطق وان تحترم الحقوق الشرعية للشعب الايراني.

 

واكد عضو الهيئة الرئاسية في البرلمان الايراني بان بلاده تواصل مسارها النووي السلمي تحت اشراف الوكالة الدولية للطاقة الذرية رغم كافة الضغوط.

 

واشار الى الدعوة التي وجهتها ايران لمختلف دول العالم لزيارة منشاتها النووية ورفض عددا من الدول قبول الدعوة، قائلا: لو ان دولا تشعر حقا بالقلق حيال البرنامج النووي الايراني فعليها ان تستجيب لهذه الدعوة ولكن رفضها ذلك يدل بان هناك ارادة سياسية ومستكبرة خلف رفض قبول الدعوة.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة