وفد الوكالة الدولية للطاقة الذرية يزور منشأة آراك

السبت ١٥ يناير ٢٠١١ - ١٠:٠٨ بتوقيت غرينتش

أجرى وفد من الوكالة الدولية للطاقة الذرية اليوم السبت، زيارة الى منشأة آراك للماء الثقيل جنوب العاصمة الايرانية طهران. وفي تصريح صحافي عقب تفقدهم المنشأة أكد أعضاء الوفد أن هذه الزيارة والزيارات المماثلة ستساهم في بناء الثقة وتطمئن المجتمع الدولي تجاه سلمية النشاطات النووية الايرانية. كما دعا أعضاء الوفد الجمهورية الاسلامية الى الاستمرار في تنظيم اجتماعات مماثلة مؤكدين أن ما تقوم به طهران لإثبات سلمية نشاطاتها سينال رضا المجتمع الدولي. والمندوبون هم السفيران المصري والكوبي المندوبان عن 130 بلدا عضوا في حركة عدم الانحياز وم

أجرى وفد من الوكالة الدولية للطاقة الذرية اليوم السبت، زيارة الى منشأة آراك للماء الثقيل جنوب العاصمة الايرانية طهران.

 

وفي تصريح صحافي عقب تفقدهم المنشأة أكد أعضاء الوفد أن هذه الزيارة والزيارات المماثلة ستساهم في بناء الثقة وتطمئن المجتمع الدولي تجاه سلمية النشاطات النووية الايرانية.

 

كما دعا أعضاء الوفد الجمهورية الاسلامية الى الاستمرار في تنظيم اجتماعات مماثلة مؤكدين أن ما تقوم به طهران لإثبات سلمية نشاطاتها سينال رضا المجتمع الدولي.

 

والمندوبون هم السفيران المصري والكوبي المندوبان عن 130 بلدا عضوا في حركة عدم الانحياز ومجموعة الـ 77، والسفير العماني الذي تتولي بلاده رئاسة الجامعة العربية، والسفير السوري الذي تمثل بلاده الجامعة العربية في الوكالة، بالاضافة الى السفير الفنزويلي.

 

وسيطلع الوفد خلال هذه الجولة التفقدية التي يرافقه فيها علي اكبر صالحي مساعد رئيس الجمهورية رئيس مؤسسة الطاقة الذرية‌ الايرانية، ووزير الخارجية بالانابة، سيطلع على قدرات ايران الوطنية على صعيد الطاقة النووية‌ السلمية.

 

وكان مندوب ايران لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية علي اكبر سلطانية قال في وقت سابق، ان المندوبين يمثلون الدول الاعضاء في حركة عدم الانحياز ومجموعة الـ 77 وانهم اعربوا عن ترحيبهم للخطوة الايرانية التي تعكس شفافية البرنامج النووي الايراني.

 

واضاف سلطانية: ان ممثلي الدول المختلفة سيقومون بجولة تفقدية لمنشات نطنز لتخصيب اليورانيوم ومفاعل اراك لانتاج الماء الثقيل.

 

واعتبر مبادرة ايران في دعوة ممثلي الدول المختلفة لزيارة منشاتها النووية بانها تاتي في اطار الشفافية وتعاون ايران مع المجتمع الدولي.

 

وقال ان طهران دعت الدول الاعضاء في الاتحاد الاوروبي ايضا ليستفيدوا من هذه الفرصة التاريخية للاطلاع عن كثب على انشطة ايران النووية السلمية، لكنها رفضت الدعوة واننا نحترم قرارهم .

 

هذا وافتتح مجمع اراك للماء‌ الثقيل في 26 اب / اغسطس 2006 من قبل رئيس الجمهورية محمود احمدي نجاد.

 

ونظرا لان منتجات هذا المجمع تعتبر احد المؤشرات في العلوم النووية، فان لها دورا حيويا جدا في الطب خاصة في مجال علاج امراض السرطان والايدز كما تستخدم للتبريد وخفض حرارة مفاعل الماء‌ الثقيل.

 

وتعتبر ايران البلد التاسع في العالم الذي يمتلك اجهزة انتاج الماء الثقيل وتقنياتها.

 

ويستخدم الماء‌ الثقيل في العديد من مجالات الابحاث العلمية بما فيها علم الاحياء والطب والفيزياء وغيرها من الاستخدامات المختلفة بما فيها القياس والتكثيف المغناطيسي النووي وغيرها من الاستخدامات.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة