القوى الفلسطينية في الضفة تدعو لفعاليات إسنادًا للأسرى ورفضًا لتقليصات "أونروا"

القوى الفلسطينية في الضفة تدعو لفعاليات إسنادًا للأسرى ورفضًا لتقليصات
الأحد ٠٥ أغسطس ٢٠١٨ - ٠٧:٢٤ بتوقيت غرينتش

دعت القوى الوطنية والإسلامية في رام الله، إلى سلسلة فعاليات خلال الأسبوع الجاري لإسناد الأسرى المضربين عن الطعام بسجون الاحتلال الإسرائيلي، ورفضًا لتقليصات وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، ودعمًا لأهالي الخان الأحمر.

العالم - فلسطين

ورفضت القوى في بيان الحديث عن "صفقات انتقالية أو حلول جزئية على حساب الحقوق الثابتة للشعب الفلسطيني"، كما رفضت "صيغًا ومقترحات تتجاوز هذه الحقوق".

وشدد القوى على ضرورة توحيد الصفوف وحشد الإمكانات والطاقات لمواجهة مشاريع الاحتلال وقوانينه العنصرية.

ووجهت القوى دعوة للمواطنين لأوسع مشاركة في اعتصام الأسرى الأسبوعي أمام مقر الصليب الأحمر برام الله، يوم الثلاثاء الساعة الحادية عشرة ظهرًا، ضمن الحملة الوطنية لإسقاط قرار سرقة مخصصات الشهداء والجرحى والأسرى، وإسنادًا للأسرى المضربين عن الطعام.

ودعت إلى المشاركة في الوقفة أمام وكالة الغوث برام الله الساعة الحادية عشرة ظهرًا رفضا لقرار التقليصات، ووقف بعض البرامج والخدمات وفصل مئات الموظفين، ورفضًا للمحاولات الأميركية الرامية لتصفية الوكالة، وتمسكا بحق العودة غير القابل للتفاوض أو المساومة أو المقايضة.

كما دعت لأوسع إسناد لأهالي الخان الأحمر مع قرب قرار محكمة الاحتلال العليا، للنظر في هدمها خلال الأيام المقبلة، مطالبة بالتواجد الواسع طيلة الأيام المقبلة وإعلان النفير والتوجه للخان للبقاء الدائم، والدعوة لاعتبار يوم الجمعة المقبل يومًا للتواجد الشعبي وأداء صلاة الجمعة في خيمة الاعتصام.

وطالبت في بيانها، بالاعتصام أمام معتقل "عوفر" اليوم الأحد الساعة الحادية عشرة ظهرًا، بدعوة من نقابة الصحفيين، احتجاجا على اعتقال خمسة صحفيين خلال الأيام الماضية ليزيد عن الصحفيين على 30 أسيرًا ومعتقلًا في سجون الاحتلال، داعيةً العالم للتدخل لوقف قمع الاحتلال ومحاولات حجب الحقيقة.

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة