الغرب يسيس برنامج ايران النووي لصالح اسرائيل

السبت ١٥ يناير ٢٠١١ - ١١:٣٠ بتوقيت غرينتش

طهران (العالم)-15/01/2011- اعتبر برلماني ايراني ان زيارة الوفود الاجنبية للمنشآت النووية الايرانية تأتي بهدف اظهار الصورة الحقيقية عن البرنامج النووي الايراني السلمي الى العالم في مواجهة محاولات الغرب نقل صورة مشوهة عنه الى الرأي العام، متهما الولايات المتحدة والغرب بمحاولة تسييس هذا الملف لصالح الكيان الاسرائيلي.

طهران (العالم)-15/01/2011- اعتبر برلماني ايراني ان زيارة الوفود الاجنبية للمنشآت النووية الايرانية تأتي بهدف اظهار الصورة الحقيقية عن البرنامج النووي الايراني السلمي الى العالم في مواجهة محاولات الغرب نقل صورة مشوهة عنه الى الرأي العام، متهما الولايات المتحدة والغرب بمحاولة تسييس هذا الملف لصالح الكيان الاسرائيلي.

 

وقال عضو لجنة الامن القومي في البرلمان الايراني محمود احمدي بي غش في تصريح خاص لقناة العالم الاخبارية السبت: ان الهدف من زيارة هؤلاء الوفود والعلماء والصحفيين من شتى انحاء العالم هو زيارة المنشآت النووية الايرانية السلمية وبناء الثقة من قبل ايران لدى الاوساط الدولية، وهو امر اكدته ايران مرارا.

 

واعتبر احمدي بي غش ان الدول التي قد تكون لديها علامات استفهام عندما تأتي لايران سترى ان الجمهورية الاسلامية هي صاحبة منطق حوار وتفاهم وان وسائل الاعلام تحاول اثارة اجواء من الشكوك حول البرنامج النووي الايراني.

 

واضاف: ان على هؤلاء الزائرين ان ينقلوا مشاهداتهم الى الرأي العالم العالمي، معتبرا ان ايران تبدي الشفافية اللازمة وتقوم بواجباتها في هذا الاطار، ولا تخشى اي شيء ما دامت تفعل ذلك ، وعلى العالم ان يرى عن كثب سلمية برنامج ايران النووي.

 

واتهم احمدي بي غش الولايات المتحدة بمحاولة تسييس الملف النووي الايراني لاغراض خاصة، داعيا واشنطن الى الاستماع للاصوات الدولية والرأي العالم، والا تحاول عرقلة دواليب حركة البرنامج النووي الايراني السلمي.

 

واضاف عضو لجنة الامن القومي في البرلمان الايراني: ان اميركا تدعم الصهاينة بكل وضوح وهؤلاء يحاولون بكل جهدهم عرقلة البرنامج النووي الايراني السلمي وكافة المشاريع الايرانية بل انهم لا يريدون ان تحقق الشعوب المستقلة اية نجاحات، ويريدونها تابعة لهم.

 

واشار احمدي بي غش الى ان الغرب يريد ان يعرقل اية مفاوضات مع ايران والتطبيل حول الملف النووي الايراني السلمي، معتبرا ان الرأي العام العالمي اذا ما رأى الصورة الحقيقية عن النشاطات النووية الايرانية السلمية فانه سيتحقق من مصداقية الجمهورية الاسلامية في مساعيها السلمية.

 

MKH-15-16:51

 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة