خطوة سعودية جديدة تجاه كندا بعد طرد سفيرها

خطوة سعودية جديدة تجاه كندا بعد طرد سفيرها
الإثنين ٠٦ أغسطس ٢٠١٨ - ٠٢:٣٨ بتوقيت غرينتش

اتخذت السلطات السعودية خطوة جديدة ضد كندا بعيد قرار الرياض الغاضب منها والذي تضمن استدعاء السفير السعودي لدى كندا للتشاور، وطرد السفير الكندي من المملكة.

العالم - السعودية

وحسمت السلطات السعودية سريعًا التساؤلات بشأن آلاف الطلاب السعوديين الذين يدرسون في الجامعات الكندية، بعيد  قرار الرياض الغاضب من أوتاوا، والذي تضمن استدعاء السفير السعودي لدى كندا للتشاور، وطرد السفير الكندي من المملكة.

وأعلنت وزارة التعليم السعودية إيقاف برامج التدريب والابتعاث والزمالة إلى كندا.

وقال المتحدث باسم الوزارة مبارك العصيمي على حسابه في تويتر اليوم الاثنين “إنفاذًا للتوجيه السامي الكريم الذي يؤكد موقف المملكة حيال ما صدر عن الحكومة الكندية، وما تضمنه التوجيه من إيقاف برامج التدريب والابتعاث والزمالة إلى كندا، فإن الوزارة تعمل على إعداد وتنفيذ خطة عاجلة لتسهيل انتقال أبنائنا المبتعثين إلى دول أخرى وستعلن الخطة قريبًا إن شاء الله”.

ويدرس في الجامعات الكندية -حاليًا- قرابة 10 آلاف طالب وطالبة سعوديين في مختلف التخصصات، ويرافق عددًا منهم ذووهم، لاسيما الطالبات؛ ما يرفع العدد لأكثر من ذلك.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة