ملخص - حديث البحرين – الأمم المتحدة: الكف عن الانتهاكات والتمييز

الإثنين ٠٦ أغسطس ٢٠١٨ - ٠٥:٤٨ بتوقيت غرينتش

جملة مطالبات حملها رد الامم المتحدة على تقرير حكومة البحرين حول حقوق الانسان الذي قدمته في السابع عشر من الشهر الماضي.

هذه المطالبات تشير الى ان البحرين تكثر فيها الانتهاكات وتخنق فيها الحريات في حين يكبر القلق من عدم تنفيذ الاصلاحات الرئيسة والتي اوصحت بها الامم المتحدة سابقا ومن الاحكتم المسيسة والكيدية وغير العادلة، كما ان ايام مظلمة تمر على الصحفيين البحرينيين وذلك مع مواصلة الحكومة حربها على المتبقي من منافذ حرية التعبير المتاحة على حد تعبير رابطة الصحافة البحرينية.
ولا ننسى طبعا المعتقلين صغار السن في سجن الحوض الجاف الذين بدأو اضرابا عن الطعام بسبب سوء المعاملة التي يتعرضون لها، فقد تحولت اليوم البحرين الى مقبرة حقوق الانسان كما وصفها ذات مرة اية الله الشيخ عيسى قاسم.
وقال الامين العام لحركة احرار البحرين سعيد الشهابي  ان حجم الانتهاكات الحقوقية في البحرين لا يطاق مشيرا الى ان الرموز السياسيين يتعرضون لأبشع اشكال التنكيل الذي تجلى في المعاملة السيئة مع الشيخ عيسى قاسم.
واشار الشهابي الى ان الملف الحقوقي سيبقى قائما ما دام النظام الحالي في البحرين موجودا موضحا ان الشعب البحريني امام ظاهرة انتهاك مدعومة رسميا من المعسكر العالمي الحر الذي طالما تحدث عن الحرية والديمقراطية.
بدوره قال الناشط الحقوقي السيد عباس شوبر ان تقرير الامم المتحدة يؤكد ان النظام البحريني غير ملتزم بالقانون الدولي وبما جاءت به اللجان التي أسسها هذا النظام لاقناع العالم بانه ملتزم بالقانون الدول.
واوضح السيد شوبر ان ما نشهده من انتهاكات كبيرة سواء داخل السجون او غيرها، يعد دليل واضح على ان النظام البحريني لايريد تغيير سياسيته تجاه الشعب البحريني.

ضيوف الحلقة:
امين عام حركة احرار البحرين سعيد الشهابي 
الناشط الحقوقي السيد عباس شوبر

 

يمكنكم متابعة الحلقة كاملة عبر الرابط التاليین:
http://www.alalam.ir/news/3708711

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة