وفد من حزب الله يلتقي القادة الموريتانيين في نواكشوط

الأحد ١٦ يناير ٢٠١١ - ٠٣:٢٥ بتوقيت غرينتش

نواكشوط(العالم)-16/01/2011- اختتم وفد من حزب الله لبنان زيارة لموريتانيا بلقاء الرئيس محمد ولد عبد العزيز وعدد من قادة الاحزاب الموريتانية، بهدف توطيد العلاقات السياسية بين المكونات السياسية والحزبية في كل من موريتانيا ولبنان خصوصا بعد قرار نواكشوط قَطع علاقاتها مع الكيان الاسرائيلي. وقال مسؤول العلاقات الخارجية في حزب الله حسن عزالدين في تصريح خاص لقناة العالم الاخبارية السبت: نقلت للرئيس ولد عبد العزيز تحيات وتقدير الشعب اللبناني عموما وقيادة المقاومة وقواعدها على الانجاز الذي قامت به موريتانيا بقطع علاقاتها مع العدو الصهيوني. كما اجتمع وفد حز

نواكشوط(العالم)-16/01/2011- اختتم وفد من حزب الله لبنان زيارة لموريتانيا بلقاء الرئيس محمد ولد عبد العزيز وعدد من قادة الاحزاب الموريتانية، بهدف توطيد العلاقات السياسية بين المكونات السياسية والحزبية في كل من موريتانيا ولبنان خصوصا بعد قرار نواكشوط قَطع علاقاتها مع الكيان الاسرائيلي.

 

وقال مسؤول العلاقات الخارجية في حزب الله حسن عزالدين في تصريح خاص لقناة العالم الاخبارية السبت: نقلت للرئيس ولد عبد العزيز تحيات وتقدير الشعب اللبناني عموما وقيادة المقاومة وقواعدها على الانجاز الذي قامت به موريتانيا بقطع علاقاتها مع العدو الصهيوني.

 

كما اجتمع وفد حزب الله مع عدد من قادة المعارضة المناهضين للتطبيع مع اسرائيل، على رأسهم رئيس مجلس النواب الموريتاني مسعود ولد بلخير، ومرشح الرئاسة السابق محمد ولد مولود، فضلا عن حزب التجمع الموريتاني للتنمية والاصلاح الذي جاء الوفد بدعوة من رئيسه جميل منصور.

 

وقال النائب في البرلمان الموريتاني سيدي محمود: ان القواسم المشتركة هي مقاومة الكيان الصهيوني وتأييد المقاومة ودعمها ضد الاحتلال، ونحن قوى خلفية للمقاومة الاسلامية والوطنية ضد دويلة الكيان الصهيوني.

 

كما شكلت زيارة وفد حزب الله مناسبة للتعارف وتوسيع العلاقات مع جميع القوى السياسية الموريتانية فضلا عن المثقفين والصحفيين، وغيرهم من قادة الرأي والفكر في موريتانيا، التي عاشت شبه عزلة عربية واسلامية على خلفية العلاقات التي اقامها الرئيس الاسبق معاوية ولد الطايع مع الكيان الاسرائيلي عام 1998.

MKH-16-06:48

 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة