ايران تتخذ اجراءات هامة لمواجهة الحظر الاميركي

الأربعاء ٠٨ أغسطس ٢٠١٨ - ٠٥:٤١ بتوقيت غرينتش

أدى اعلان الحزمة الجديدة من اجراءات الحظر الأميركية الى توحيد الشارع. فيما أعلنت الحكومة سلسلة اجراءات اقتصادية ومصرفية أدت الى خفض قيمة الدولار، وعززت من مستوى العملة الوطنية.

العالم-خاص بالعالم

دخلت الحزمة الاولى من أجراءات الحظر التي عادت واشنطن تفعيلها ضد ايران حيز التنفيذ خطوة  قام بها الرئيس الامريكي دونالد ترامب مستهدفا الضغط على طهران لاعادة التفاوض على اتفاق جديد و تغير في سلوك ايران الذي وصفه بالمزعزع في  منطقة الشرق الاوسط .

لكنها في الواقع هي الحلقة التي ستكمل سلسلة الفشل الامريكي في واحدة من اهم الاتفاقيات السياسية في العصر الحاضر و نكث العهد بشكل جلي امام مرأى ومسمع العالم.

وقال مواطن ايراني " الحظر لم يكن شئ جديد فنحن على مدى اربعين عاما لم نرى سلوكا مختلفا من الولايات المتحدة ".

وقالت مواطنة ايرانية "انا اعتقد اننا نستطيع بالتعاون و الانسجام ان نتخطى هذه المرحلة ".

طهران بدورها أعدت العدة لمواجهه الحظر الامريكي الذي لم يعد شيئا جديدا لا سيما في العقود الاربعة الماضية وفي عهد حكم الثورة الاسلامية في البلاد ، وذلك من خلال حزمة جديدة للعملة الصعبة حيث حددت السلطات الايرانية أولويات الاستيراد وتخصيص العملة بسعر ثابت لاستيراد الضرورية أضافة الى الاعلان عن سعر عائم لاستيراد السلع غير الضرورية  .

وقال الخبير الاقتصادي محمد جواد حق شناس ، ان "الحظر هذه المرة يختلف عن سابقاته وذلك بسبب ان هذا الحظر يأتي من دون دعم من الاتحاد الاوروبي ودون دعم من مجلس الامن الدولي بل العكس فيأتي برفض من الاتحاد الاوروبي، ومن جانبه أكد مجلس الامن الدولي دعمه لما يبقي الاتفاق النووي ، اذن هذا ما يميز الحظر الاحادي الجانب من قبل أمريكا عن الحظر السابق ".

الحزمة الاولى من الحظر الاقتصادي الامريكي تعيق التعامل الايراني بالدولار الامريكي و تشن ذهبا و المعادن النفيسة والصلب وتضم أيضا طائرات الركاب وقطاع السيارات".

رغم المعارضة الدولية لانسحاب واشنطن من الاتفاق النووي لكن ترامب مضى في سياسة رسمها منذ ايام حملته الانتخابية وعاد فرض الحصار الاقتصادي الذي وصفه بالأقوي في التاريخ ضد طهران، بينما طهران تؤكد ان واشنطن ستندم على ذلك وان هذه السياسات لا تجلب لها النتائج المرجوه.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة