دولة القانون تكشف عن تسوية سياسية للتستر على تزوير الانتخابات

دولة القانون تكشف عن تسوية سياسية للتستر على تزوير الانتخابات
الأربعاء ٠٨ أغسطس ٢٠١٨ - ٠٥:٥٦ بتوقيت غرينتش

كشف ائتلاف دولة القانون في العراق عن تسوية سياسية بين مفوضية الانتخابات العراقية المشكّلة من القضاة المنتدبين وعدد من الأحزاب السياسية للتستر على تزوير الانتخابات، فيما بين إن نتائج العد والفرز اليدوي التي ستعلن خلال الفترة القادمة غير حقيقية.

العالم - العراق

وقال عضو الائتلاف، محمد السعدون في تصريح لوكالة /المعلومة/ العراقية، إن "نتائج العد والفرز اليدوي خضعت للتسوية السياسية لعدم كشف التزوير الانتخابي لنتائج الانتخابات النيابية"، لافتا إلى إن "تطابق نتائج العد والفرز اليدوي غير حقيقية وحصلت باتفاق سياسي مع المفوضية المشكلة من القضاة المنتدبين وعدد من الأحزاب السياسية".

وأضاف إن "العملية الانتخابية شهدت حالات كبيرة من التزوير وفق تقارير الأمم المتحدة وجهاز المخابرات والأمن الوطني واللجان المشكلة من قبل رئاسة الوزراء والبرلمان"، مبينا إن "عدد من الأحزاب السياسية سعت للتستر على التزوير للإسراع في تشكيل الحكومة والحصول على المكاسب السياسية".

وكان المفوضية العليا المستقلة للانتخابات قد أعلنت، الاثنين، عن انتهاء عمليات العد والفرز اليدوي لجميع المراكز والمحطات الانتخابية الواردة بشأنها شكاوى وطعون.

وكان النائب السابق علي البديري قد كشف، في وقت سابق، عن وجود ضغوط دولية على مجلس القضاة المنتدبين في مفوضية الانتخابات من اجل إعادة بعض النواب الخاسرين الى البرلمان، مبينا ان إعلان نتائج الانتخابات مرهون بصعود رئيس مجلس النواب سليم الجبوري الى البرلمان.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة