القوى السياسية المصرية تعبر عن ابتهاجها بتحرر تونس

الأحد ١٦ يناير ٢٠١١ - ٠٤:٥٨ بتوقيت غرينتش

نظمت العشرات من القوى السياسية المصرية واعضاء عن حركة السادس من ابريل و الجمعية الوطنية للتغيير وحركة كفاية , وشباب من اجل العدالة والحرية وغيرهم وقفة احتجاجية أمام السفارة التونسية بالقاهرة ابتهاجا بانتفاضة الشعب التونسى التى أسفرت عن مغادرة الرئيس زين العابدين حكم البلاد . من جانب اخر .

نظمت العشرات من القوى السياسية المصرية واعضاء عن حركة السادس من ابريل و الجمعية الوطنية للتغيير وحركة كفاية , وشباب من اجل العدالة والحرية وغيرهم وقفة احتجاجية أمام السفارة التونسية بالقاهرة ابتهاجا بانتفاضة الشعب التونسى التى أسفرت عن مغادرة الرئيس زين العابدين حكم البلاد .

 

من جانب اخر . قال د عبد الجليل مصطفى المنسق العام للجمعية الوطنية للتغيير ان الجمعية وكل الشعب المصرى يتقدم بخالص العزاء لأسر الشهداء فى تونس التى أكدت أنها كانت وقوداً لانتفاضة تونس التى لم تتوقف حتى يحصل الشعب التونسى على حريته الكاملة.

 

وقال بيان صادر عن جمعية التغيير وصل " موقع قناة العالم " نسخة منه " ان هذا المشهد الرائع لانتفاضة الشعب التونسي البطل أحيا الآمال لدى الشعوب العربية كلها في قدرتها على التغيير السلمي بانتفاضة شعبية تسقط حكم الفرد وتكسر قيود القهر، وتفتح الطريق أمام ديمقراطية حقيقية ,وإن الشعب المصري الذي كان- على مر التاريخ- رائد انتزاع حرياته ليقف اليوم بكل الإجلال ليحمي انتفاضة الشعب التونسي البطل"

 

وانتقل النشطاء واعضاء القوى السياسية ة وبعض المثقفين والفنانين المصريين الى نقابة الصحفيين المصريين لمطالبة الرئيس المصرى حسنى مبارك بالتنحى عن الحكم حتى لايلقى نفس المصير , وردد المحتجون هتافات " بالروح بالدم ..نفيدك يا مصر"، و"شعب تونس دول اخواتنا..دول غلبانة زى حالتنا"، و"السعودية مش بعيد..بتلم الخونة والعبيد"، "بكره مصر تحصل تونس"، "ثورة ثورة حتى النصر..النهاردة في تونس بكره في مصر"، "شد حيلك يا بهية ..ثورة مصر جاية جاية ".

 

من ناحيته وجه محمد البرادعى المدير العام السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية تحيه لشعب التونسى قائلا "باسم كل مصري أهنيء شعب تونس على شجاعته واسترداده لحقوقه المسلوبة من حرية وكرامة

 

من جانبه حذر نجيب جبرائيل رئيس الاتحاد المصرى لحقوق الانسان فى رسالة ارسلها الى الرئيس المصرى حسنى مبارك حملت تلقت " تقريب " نسخة منها وحملت عنوان " رسالة إلي الرئيس " من ان يتكرر له مصير بن على ان لم ينزل الى الشارع ويختلط بالجماهير ويتعرف على مشاكلهم .

 

وطالب جبرائيل فى رسالته الرئيس المصرى بأن يتبنى شخصيا لقاءات تجمع كافة القوى الوطنية ولا يترك الأمور الخطيرة بيد الحزب الوطني فقط , محذرا من أخفاء القلة التى تسيطر على الثروة فى مصر الحقائق على الرئيس مبارك علي غرار ما أخفته القلة التونسية على بن على .

 

واضاف جبرائيل فى رسالته ان الشعب المصرى بكل طوائفه يعانى فقرا وفسادا وجوعا وقهرا وحرمانا وهو ما يعني أن ملايين الشعب المصري أصبحت قنابل موقوتة في ظل الفقر والحرمان والتمييز، مطالبا الرئيس مبارك بعقد لقاءات متعددة ليسمع ويحاور كافة أطياف الشعب وليقف على الحقائق بنفسه .

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة