المشهد اليمني: ارقام مفزعة للجرائم السعودية والاماراتية في اليمن

الخميس ٠٩ أغسطس ٢٠١٨ - ٠٤:٢٤ بتوقيت غرينتش

سيلان الدم اليمني جراء الغارات السعودية والاماراتية لايتوقف، عشرات الشهداء أغلبهم من الاطفال والنساء يستشهدون بشكل يومي في اخر المجازر التي ترتكب بحق الشعب اليمني، استشهد ثلاثة واربعون مدنيا واصيب أكثر من ستين اغلبهم اطفال في مجزرة جديدة ارتكبها طيران العدوان السعودي بحق طلاب يمنيين في مدينة ضحيان بمحافظة صعدة اليمنية.

وكشفت المنظمات الدولية عن ارقام مرعبة عن حجم الكارثة الانسانية في اليمن في ظل الحملة العسكرية للتحالف السعودي  الاماراتي المستمرة للعام الرابع على التوالي والتي توقع المزيد من الضحايا المدنيين وتعرض الملايين للموت جوعا أو مرضا.

وقال ضيف برنامج "المشهد اليمني" حزام الاسد عضو جماعة انصار الله ان وزارة الصحة اليمنية قالت ان عدد الشهداء وصل الى سبعة واربعين شخصا و77 جريح والعدد مؤهل للصعود بسبب حالة المصابين، وتاتي هذه المجزرة انعكاس لفشل ذريع في الساحل الغربي لتحالف العدوان وعجز العدوان السعودي عن المواجهة رجل لرجل مع رجال الجيش والقوات الشعبية، ولهذا السبب استهدف الاطفال والنساء والاسواق

من جهته قال الاعلامي اليمني طالب الحسني ان اعتراف العدوان بمجزرته دال على تواطؤ اممي مع التحالف منذ اكثر من ثلاث سنوات ونصف كما أنه لايخشى من الامم المتحدة كما أننا لانتحدث عن مجزرة ومجزرتين وإنما حرب فيها ابادة منذ ثلاث سنوات ونتحدث عن حصار وجرائم معترف بها وادانات للامم المتحدة واليوم يعترف التحالف بمجزرته تحت أي غطاء.

واضاف الحسني أننا شبعنا من ادانات الامم المتحدة وتستطيع ان تحرك الكثير ولكنها لاتفعل وهذا دليل أنه هناك بجاحة سعودية اماراتية بارتكاب الجرائم وهذا الصمت اذا استمر الغرض من هو افشال المفاوضات اذا كان هناك مفاوضات جادة.

من جهته قال الاسد أن الامم المتحدة للاسف تأتي كغطاء لأي جريمة يرتكبها العدوان، واليوم عندما تتحدث الامم المتحدة عن انفراج سياسي يأتي التصعيد منسجما ومنسقا ومتزامنا ولولا الغطاء الذي تعطيه الامم المتحدة لهذا العدوان لما استمر الاجرام السعودي الاماراتي واضاف أن الاستهداف اليوم جاء مستهدفا لباص مكتظ بالاطفال في وضح النهار والامم المتحدة والصليب الاحمر مطلع على ذلك والجريمة موثقة و واضحة .

وفي نفس السياق قال طالب الحسني نحن ندرك ان الامم المتحدة منذ القرار الدولي 2216 هي فتحت الضوء الاخضر لارتكاب المجازر ومنذ فشلها في تشكيل لجنة حقوقية دولية لكشف المجازر ولو كان هناك عدالة دولية لتم محاكمة بن سلمان وبن زايد بالجرائم التي ارتكبوها في اليمن واضاف ان الامم المتحدة تتحدث عن نزاع يمني ولايوجد ذكر للتحالف وتدخل عسكري سعودي واماراتي بغطاء امريكي وهناك محاولة لحل النزاع وكأنه لايوجد عدوان سعودي اماراتي على اليمن

 

الضيوف

حزام الاسد عضو جماعة انصار الله

الاعلامي اليمني طالب الحسني

 

يمكنكم مشاهدة ملخص الحلقة عبر الرابط التالي:
http://www.alalam.ir/news/3714691

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة