ملخص...غیاهب الکیان – العنصرية الصهيونية في مواجهة العرب والفلسطينيين

الجمعة ١٠ أغسطس ٢٠١٨ - ٠٤:٤٧ بتوقيت غرينتش

تناول برنامج غياهب الكيان في حلقته لهذا الاسبوع تنامي العنصرية الصهيونية، عنصرية على كل من ليس يهوديا في فلسطين المحتلة، ولا سيما العرب والفلسطينيين.

العنصرية والكراهية للعرب والفلسطينيين لم تأت نتيجة سياسات حكومية متعاقبة، بل جاءت في صلب العقيدة الصهيونية ولا سيما في المناهج التربوية التي تدرس في المدارس.

المتخصص في الشؤون الاسرائيلية حسن حجازي اكد لبرنامج غياهب الكيان ان هناك جانبان سعت الحركة الصهيونية، في احدهما هو ما تبنته في النظرة العنصرية وما يسمى بالرقي العرقي للعنصر اليهودي على غيره من العناصر البشرية وهذه المسألة نراها حتى لدى اكبر العلمانيين اليهود الذين يتبنون نظرية الشعب المختار ولكن على الاساس العرقي وأن هذا العرق يرقى عن الآخرين على مستوى الفهم والامكانيات والقدرات.

وتابع: اضافة الى استفادة الحركة الصهيونية من بعض النصوص الدينية التي تنظر الى الآخرين بانهم دون مستوى اليهود وهناك بعض النصوص حتى في العقائد الدينية اليهودي التي تتحدث عن ان الله خلق غير اليهود من اجل خدمة اليهود وسخرهم لهم بالكامل، وحتى بعض النصوص وصفت "الأغيار" بأنهم الحمير الذين سخروا ليركب عليهم اليهود ولينفذوا مآرب وأغراض اليهود في الدنيا.

واوضح حجازي الى ان هذا الامر يعكس المنطلق الذي يتعامل في الصهاينة مع بقية المجموعات الموجودة في داخل فلسطين المحتلة، اضافة الى تعاملهم مع غيرهم من الشعوب على قاعدة الاستغلال وجواز الخداع والنظر اليهم كأنهم مطية من اجل تحقيق الاهداف والاغراض، هذه المسألة تعتبر مسألة ضرورية وحيوية وبنيوية في نظرة اليهود والصهاينة وتفكيرهم في التعامل مع الآخرين لأنها ترتكز الى اساس  ضروري لوجود هذا الكيان الذي ينظر الى نفسه ككيان متميز يجب ان يتعامل بفوقية واستعلاء مع الآخرين.

 

الضيوف:

المتخصص في الشؤون الاسرائيلية حسن حجازي

 

يمكنكم متابعة الحلقة كاملة عبر الرابط التالي:
http://www.alalam.ir/news/3716376

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة