النظام العربي يتواطؤ مع الاحتلال ضد القضية الفلسطينية

الإثنين ١٧ يناير ٢٠١١ - ٠٢:٢٢ بتوقيت غرينتش

دمشق (العالم)-17/01/2011- انتقد برلمانيون وسياسيون عرب غياب النظام العربي عن مسار دعم الشعب الفلسطيني في مواجهة الاحتلال وسياساته العدوانية خاصة على صعيد الحصار المفروض على قطاع غزة، متهمين بعض اطراف النظام العربي بالتواطؤ مع الولايات المتحدة والاحتلال ضد الشعب الفلسطيني وقضيته. وقال امين سر مجلس الشعب السوري خالد العبود في تصريح خاص لقناة العالم الاخبارية الاحد: لا يوجد هناك اجماع عربي على رفع الحصار عن غزة، في وقت يريد الاحتلال ومجموعة من القوى الدولية الضغط اكثر على قطاع غزة حتى يرفع اهله راية التسليم، امام مشروع تسووي على مستوى المنطقة يستهدف المقاومة. &nb

دمشق (العالم)-17/01/2011- انتقد برلمانيون وسياسيون عرب غياب النظام العربي عن مسار دعم الشعب الفلسطيني في مواجهة الاحتلال وسياساته العدوانية خاصة على صعيد الحصار المفروض على قطاع غزة، متهمين بعض اطراف النظام العربي بالتواطؤ مع الولايات المتحدة والاحتلال ضد الشعب الفلسطيني وقضيته.

 

وقال امين سر مجلس الشعب السوري خالد العبود في تصريح خاص لقناة العالم الاخبارية الاحد: لا يوجد هناك اجماع عربي على رفع الحصار عن غزة، في وقت يريد الاحتلال ومجموعة من القوى الدولية الضغط اكثر على قطاع غزة حتى يرفع اهله راية التسليم، امام مشروع تسووي على مستوى المنطقة يستهدف المقاومة.

 

واضاف العبود: هناك قرار عربي يكاد يكون شبه اجماعي لعدم رفع الحصار عن غزة، لان الدول العربية شبه مجمعة لا تريد المقاومة ولا القوى الاقليمية التي تساهم في تقوية المقاومة في القطاع، معتبرا ان المواجهة هنا بين نهجين.

 

وحذر هذا البرلماني السوري من ان يصبح الحصار وايصال المساعدات هو القضية بدل الصراع مع العدو الذي يحتل ارضا وشعبا، معتبرا ان التضامن مع اهل القطاع يمكن ان يكون احدى الوسائل في مواجهة العدو.

 

الى ذلك قال عضو اللجنة المركزية للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين – القيادة العامة ايمن ابو هاشم: هناك غياب عربي على الصعيد الشعبي والرسمي عن مسار الدعم للشعب الفلسطيني المحاصر في غزة في وقت تصل قوافل المساعدات والمتضامنين الى القطاع من كل بقاع العالم، معتبرا ان ذلك يعود لغياب استراتيجية فلسطينية عربية موحدة على هذا المسار.

 

واضاف ابو هاشم ان قوافل كسر الحصار ربما لاتؤدي الى فك الحصار عن القطاع لكنها تساهم في تسليط الضوء على القضية الفلسطينية وفضح صورة الاحتلال عالميا خاصة بعد المجزرة التي ارتكبها ضد قافلة الحرية.

 

هذا وقال امين سر لجنة المتابعة العليا للمؤتمر الوطني الفلسطيني خالد عبد المجيد: ان الحصار هو شكل من اشكال الحرب المستمرة على قطاع غزة بكل اشكالها، وهو وصمة عار في جبين المجتمع الدولي الذي يصمت امام ما يجري في القطاع بل يتواطؤ معه، في اطار رؤية والتزامات للولايات المتحدة والكيان الاسرائيلي.

 

واضاف عبد المجيد ان هذا التعاطف والتضامن الشعبي الذي يمثل هبة عالمية يتقدم اليوم بكثير عن النظام الرسمي العربي الذي لا يتابع حتى قراراته في قممه حول القطاع، مؤكدا ان هذه الهبة الشعبية العالمية ستستمر في مواجه هذا الحصار.

 

واعتبر هذا السياسي الفلسطيني ان اهمية قوافل كسر الحصار ليست في ما تحمله من مساعدات، بل لبعدها السياسي، حيث اعادت الى القضية الفلسطينية بعدها الدولي وتمكنت من تحشيد عالمي خلف الشعب الفلسطيني والمقاومة في مواجهة الاحتلال، والالتزام بمواصلة هذه المعركة.

MKH-16-23:38

 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة