18/1/2011 وليد العوض Alawad39@gmail.com

الثلاثاء ١٨ يناير ٢٠١١ - ١١:٢٥ بتوقيت غرينتش

انتفاضة الخبز والكرامة في تونس نموذج قابل للتكرار فاجئ الشعب التونسي العالم اجمع بانتفاضة شعبية عارمة استمرت قرابة شهر اطاحت برأس النظام زين العابدين بن علي بعد تربعه على سدة الحكم لما يزيد عن عقدين من الزمن ، الانتفاضة تلك اندلعت على اثر حادث قد ينظر له البعض بشيء من عدم الاكتراث لكنه ذو مغزى كبير فكان الشرارة التي ادت لاندلاع الانتفاضة ، فاقدام الشاب التونسي محمد بوعزيزي في مدينة سيدي بوزيد على احراق نفسه احتجاجا على منعه من العمل في عربة متواضعة للبيع في مدينة بوزيد ، وصفعه امام الناس من قبل عناصر أمن النظام ، جاء ليشكل بداية لاحتجاجات شعبية تدرجت من مدينة لاخرى وتحولت بعزيمة واص

انتفاضة الخبز والكرامة في تونس نموذج قابل للتكرار

فاجئ الشعب التونسي العالم اجمع بانتفاضة شعبية عارمة استمرت قرابة شهر اطاحت برأس النظام زين العابدين بن علي بعد تربعه على سدة الحكم لما يزيد عن عقدين من الزمن ، الانتفاضة تلك اندلعت على اثر حادث قد ينظر له البعض بشيء من عدم الاكتراث لكنه ذو مغزى كبير فكان الشرارة التي ادت لاندلاع الانتفاضة ، فاقدام الشاب التونسي محمد بوعزيزي في مدينة سيدي بوزيد على احراق نفسه احتجاجا على منعه من العمل في عربة متواضعة للبيع في مدينة بوزيد ، وصفعه امام الناس من قبل عناصر أمن النظام ، جاء ليشكل بداية لاحتجاجات شعبية تدرجت من مدينة لاخرى وتحولت بعزيمة واصرار لانتفاضة باسلة تقوم على عنصرين هامين شكلا اساس تواصلها واتساعها الاول يمثل بحث الفقراء والكادحين عن لقمة الخبز في ظل ارتفاع جنوني للاسعار لم تعد الطبقات الفقيرة قادرة على تحمله في مجتمع ينخره وتتحكم قلة في ثروات البلاد ومواردها وتحرم عامة الشعب حتى من فتاتها ، اما الثاني فجاء تعبيرا عن احتجاج بوعزيزي على اهانة كرامته وصفعه امام الناس ،اذن يمكننا القول ان الخبز والكرامة مثلا الحوافز الاساسية لانتفاضة شعب تونس الشقيق طبعا الى جانب عوامل اخرى تتمثل بتشوق الشعب التونسي الدائم لحرية الرأي وحق التعبير والعيش بحرية في ظل تعددية سياسية تضمن الحق المتساوي لجميع الاحزاب ، الحافزان الاساسيان حسبما اشرت شكلا عناصر الاستقطاب الاساسية لاتساع انتفاضة تونس الشعبية ، فهبت تونس عن بكرة ابيها من اجل لقمة الخبز ودفاعا عن الكرامة ، في تونس الخضراء لعب الاتحاد التونسي للشغل والاتحادات النقابية والاحزاب التقدمية والديمقراطية دورا مهما في هذه الانتفاضة لكنه لم يرتقى الى مستوى هبة الشعب فسارع الجميع للحاق بها وصاغ شعارته متوائما معها، لذلك يلاحظ عدم رفع اي شعار سياسي خلال انتفاضة الجوع والكرامة تلك وبنظري ان هذا الامر شكل اهم عناصر نجاح الانتفاضة وانتصارها .

انتفاضة تونس الشعبية سادتها اعمال عنف نأسف عليها لكن لابد من وضعها في اطارها الصحيح ،فمنها العفوي الذي يمكن وضعه في اطار ردات الفعل لكن منها المنظم التي وقفت خلفه اجهزة امن النظام وارادت من خلاله تدمير منجزات الشعب والالتفاف عليها، لكن حكمة الشعب التونسي واحزابه التقدمية والديمقراطية واخلاصة لثورة الياسمين ساهمت في قطع الطريق على هذه المحاولات المغرضة التي تريد جر تونس الى مربع الحريق الملتهب الذي خطط لها البعض ، انتفاضة تونس نجحت دون شك حتى الان في خلع رأس النظام لكن ما زال امامها العديد من المهام تتمثل في قطع الطريق على محاولات سرقة نضال الشعب التونسي وقواه الحية وحرف نضال التونسيين باتجاهات ظلامية عانت منها تونس الكثير.

هنا في فلسطين حيث نفتقد للقمة الخبز ، وتهان كرامة المواطن ليس فقط على يد الاحتلال بل وعلى يد جهات الحكم في غزة والضفة على حد سواء، لا نملك الا ان نوجه تحية تقدير ووفاء لنضال جماهير الشعب التونسي الذي انتفض وانتصر من اجل لقمة الخبز ومن اجل العيش بكرامة بعيدا عن كل ما عاناه من سياسة التجويع والتهميش والإقصاء وقمع الحريات.

فهنيئا للشعب التونسي الشقيق وفي مقدمته العمال والفقراء وكل التقد ميين التونسيين الذين ناضلوا ودفعوا ثمنا باهظا خلال نضالهم الباسل ، هنيئا لهم بانتصار انتفاضتهم الشعبية على طريق اقامة مجتمع حر يقوم على الديمقراطية والعدالة الاجتماعية والمساواة ويضمن التعددية السياسية ويصون كرامة المواطنين.

في الختام اقول ان درس انتفاضة الخبز والكرامة في تونس درس بليغ وهو جدير بالدراسة واستخلاص العبر إنه درس تقول صفحاته الاولى أن تجرية الشعب التونسي الشقيق قابلة للتكرار في اكثر من بلد، خاصة في حال وجود احزاب سياسية وقوى تقدمية وديمقراطية حية قادرة على حمل هموم الناس والتعبير عن مصالحها واعلائها بعيدا عن المصالح الفئوية الضيقة.

*عضو المكتب السياسي لحزب الشعب الفلسطيني

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة