السلطات الموريتانية تغلق مركز تكوين العلماء

السلطات الموريتانية تغلق مركز تكوين العلماء
الثلاثاء ٢٥ سبتمبر ٢٠١٨ - ٠٧:٣٦ بتوقيت غرينتش

أعلن مصدر مسؤول في وزارة الشؤون الإسلامية الموريتانية، أن الحكومة سحبت ترخيص مركز تكوين العلماء وأغلقته ووضعت حراسة مشددة على مداخله.

العالم - افريقيا

وقال المصدر إن: "الحكومة سحبت ترخيص مركز تكوين العلماء وأغلقته ووضعت حراسة مشددة على مداخله".

ورفض المسؤول الكشف عن سبب إغلاق مركز تكوين العلماء. وسبق لجهات محسوبة على الأغلبية الحكومية، أن اتهمت المسؤولين عن المركز بنشر التطرف والغلو وتغذية الشباب بالفكر المتطرف.

وكان الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز، قد هدد الأسبوع الماضي باتخاذ إجراءات في حق "جماعات التيار الإسلامي" كما هدد بحل حزب "تواصل" الذي حصل على المركز الثاني في الانتخابات الأخيرة.

ويعتبر مراقبون أن سبب إغلاق المركز يعود إلى خطبة ألقاها الشيخ محمد الحسن ولد الددو، رئيس مركز تكوين العلماء، حملت ردوداً قوية على تصريحات الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز، والتي هاجم فيها جماعات التيار الإسلامي.

وانتقد ولد الددو في خطبته من يشوه الحقائق، ويجعل المرء يرى الأصدقاء أعداء والأعداء أصدقاء، واعتبر أن سبب الفتن، التي سحقت البلدان العربية هو تعطيل حكم الله، واستبداد أهل الظلم ومصادرة حقوق الناس.

هذا ويقع مقر مركز تكوين العلماء، الذي يرأسه الشيخ محمد الحسن ولد الددو، والذي يوصف بأنه الزعيم الروحي للتيار الإسلامي بموريتانيا، في العاصمة نواكشوط، ويعمل على تخريج علماء الشريعة بالمزاوجة بين النظام التقليدي والنظام العصري.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة