روحاني: الاتفاق النووي لا يتضمن قضية الصواريخ

روحاني: الاتفاق النووي لا يتضمن قضية الصواريخ
الأربعاء ٢٦ سبتمبر ٢٠١٨ - ١١:٣١ بتوقيت غرينتش

اكد الرئيس الايراني حسن روحاني بان الاتفاق النووي لا يتضمن قضية الصواريخ وهو امر واضح تماما منذ البداية.

العالم - ايران

وفي مؤتمره الصحفي الذي عقده الاربعاء علي هامش الاجتماع الـ 73 للجمعية العامة للامم المتحدة في نويورك، قال روحاني ان خروج اميركا احادي الجانب من الاتفاق النووي يشكل اهم قضية في السنة الاخيرة، وأضاف: ان جميع من التقيناهم في الامم المتحدة يدعمون الاتفاق النووي واميركا أصبحت في عزلة بخروجها من هذا الاتفاق.. وإن حكمة ايران وعدم خروجها من الاتفاق النووي هو الذي عزل اميركا وافشل مخططاتها.

وتابع: ان الاطراف الاخرى في الاتفاق تحاول الحد من تداعيات الاجراءات التي تريد تطبيقها اميركا للضغط علي الاقتصاد الايراني أما نحن فسنستبدل التهديد الاميركي الي فرصة، ونفي روحاني وجود اي اشارة الي قضايا الصواريخ في الاتفاق النووي وإن اميركا ارتكبت خطأ بخروجها من الاتفاق وستعود لانها لا يمكنها الاستمرار في هذا المسار الذي ليس من مصلحة الشعب الاميركي، واضاف، ان ما تقوم بها الادارة الاميركية الان لا يخدم مصلحة الشعب الايراني ولا الاميركي ولا اوروبا ولا الاخرين.


وقال: إن اميركا فرضت كل انواع الحظر علي ايران وليس هذا امرا جديدا علينا.. ان المقاطعة الاميركية لنا غير شرعية وتعارض قرارات مجلس الامن وعلي الجميع معارضتها، مضيفا ان اجراءات الحظر الأميركية علي إيران في تشرين الثاني/نوفمبر لن تكون شيئا جديدا، وهي تهدف لممارسة الضغط النفسي علي البلاد.


كما شدد الرئيس الايراني علي ان طهران ستبقي في الاتفاق النووي طالما كان الاتفاق يخدم مصالحها، موضحا أن البيان الصادر عن مجموعة 4+1 يمثل خطوة جيدة الي الامام للحفاظ علي الاتفاق النووي، وحول المواطن الاميركي المعتقل في ايران والمدان التجسس 'جياو وانغ' اكد الرئيس الايراني بان القضية متعلقة بالقضاء وان اقصي ما يمكن للحكومة ان تقوم به هو التسهيل القنصلي للقاء معه، واضاف، لقد جرت في الماضي محادثات مع الحكومة الاميركية لمساعدة افراد سجناء في البلدين وتم تقديم بعض المساعدة .. نحن لم نعارض ابدا مثل هذا المسار بان تكون للحكومات محادثات للوصول الي حلول لمثل هذه القضايا.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة