بالفيديو...السعودية تنفي وجود أوامر بقتل خاشقجي وتعتبرها أكاذيب

السبت ١٣ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠١:٢٥ بتوقيت غرينتش

لايزال الغموض يكتنف مصير الصحافي السعودي جمال خاشقجي ومع وصول وفد سعودي الى تركيا للتحقيق في اختفائه، ذكرت شبكة سي ان ان الأميركية أن وكالة استخبارات أجنبية لديها أدلة على قتل خاشقجي داخل القنصلية السعودية في اسطنبول. فيما نفت الرياض الاتهامات بوجود أوامر بقتل خاشقجي، واعتبرتها مجرد أكاذيب.

العالم - خاص بالعالم

بعد غياب اعلامي ومماطلة لاكثر من اسبوع ..قررت السلطات السعودية الخروج عن صمتها والتعاون ولو نسبيا في  كشف ملابسات اختفاء الصحفي جمال خاشقجي داخل مبنى القنصلية في اسطنبول، والتي تحولت الى قضية راي عام عالمي .

في اول خطوة رحبت السعودية، بتجاوب الرئاسة التركية مع طلب الرياض تشكيل فريق عمل مشترك يجمع المختصين للكشف عن ملابسات اختفاء خاشقجي .

واكدت ثقتها التامة بقدرة الفريق على القيام بالمهام المناطة به على أكمل وجه .

وكان وفد سعودي وصل الى أنقرة للتحقيق في اختفاء خاشقجي، ومن المنتظر أن يجري الوفد ومسؤولون أتراك لقاءات خلال اليومين المقبلين، لبحث تفاصيل تشكيل الفريق المشترك ومهامه وكيفية اجراء عمليات التفتيش ..وربما طريقة لايجاد تخريجة مناسبة للقضية .

هذه الخطوة جاءت في وقت اطلعت السلطات التركية مخابرات غربية ووسائل اعلام محلية واجنبية على تسجيلات صوتية ومرئية ، قالت انها تثبت رواية مقتل خاشقجي داخل القنصلية . 

وفي محاولة من السلطات السعودية احتواء ارتدادات زلزال خاشقجي السياسية والاقتصادية ..نفى وزير الداخلية السعودي عبد العزيز بن سعود بن نايف آل سعود الاتهامات بوجود أوامر بقتل خاشقجي واعتبرها مجرد أكاذيب، واعرب عن استنكاره لما يتم تداوله في بعض وسائل الإعلام من اتهامات لبلاده..واكد حرص الرياض على كشف الحقيقة حسب تعبيره .

لكن تصريحات الوزير السعودي تبقى ناقصة، فهو لم يكشف بشكل واضح مصير خاشقجي ولم ينف فرضية قتله، وامام تزايد الضغوط الدولية على حكام السعودية والمطالبات باعادة النظر في العلاقات مع الرياض والتلويح بفرض عقوبات عليها .. 

ويبقى المجال مفتوحا للتكهنات حول مسار التحقيقات ونتائجها، ومدى تغليب الجانب الحقوقي في القضية على جانب المصالح وقدرة السعودية على تكبد اقل قدر ممكن من الخسائر .  

التفاصيل في الفيديو المرفق ...

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة