شاهد.. الاحتلال الصهيوني يواجه "تسونامي"من نوع خاص!

الإثنين ١٥ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٧:٢٨ بتوقيت غرينتش

أصيب 24 فلسطينياً برصاص الاحتلال خلال مشاركتهم في المسير البحري الـ 12 شمال قطاع غزة.

العالم - مراسلون

رحلة الصياد الفلسطيني لكسب قوت عيالة محفوفة دائما بخطر الموت برصاصة او قذيفة اسرائيلية يحلم هؤلاء الصيادون الفلسطنيون ويطالبون  بان يمارسوا مهنتهم دون ان يكونوا عرضة لقرصنة البحرية الاسرائيلية التي تثومهم سوء العذاب وتجعل حياتهم في خطر دائم

وقال شاب فلسطيني "رسالتنا ان ما اخذ بالقوة لايسترد الا بالقوة، اليون نحن اتينا في مسيرة سلمية مسير البحري الـ 12 لمحاولة كسر الحصار والمطالبة بحق العودة".

مقايضة اسرائيلية للفلسطينيين لقمة العيش مقابل الخنوع وامن الاحتلال مقابل المحروقات والعلاج والدواء تتحكم به الارادة الاسرائيلية وتواصل التهديد بالقتل الجميع والفردي للفلسطينيين

وقال القيادي في حركة حماس، فتحي حماد ، ان "عندما يحاول الان العدو الصهيوني معادلات سياسية الدولار والسولار مقابل استمرار الحصار لن رضى بهذا الامر ".

الحراك الفلسطيني على الحدود البحرية لقطاع غزة مع كيان الاحتلال الاسرائيلي يتواصل ومعه يتواصل سفك دماء الفلسطينيين المطالبين بكسر حصار سافر يستنذف انسانيتهم للعام الثاني عشر على التوالي .

وقال الناطق باسم المسير البحري لكسر الحصار، ادهم ابو سليمة، ان " هذه الجماهير تضاعفت بعد ان دخلت مسيرات العودة في محاولات تدشين الوسطاء الاقليميين والدوليين على العالم ان يلتقط اشارة ورسالة هؤلاء المتظاهرين وان يعمل العقل والمنطق في التعامل مع هذه المسيرات برفع الحصار مرة واحدة وللابد".

تعيش غزة مخاضا امنيا في ظل معادلة سياسية وامنية معقدة توازيها تهديدات اسرائيلية متواصلة فهل تنجح الجهود الدورية المبذولة في نزع فتيل انفجار يبدو وشيكا او حتميا ام تظل غزة على حالها تحت وقع الحصار والضغط والتهديد بالعدوان.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة