الإمارات تستاجر شركة أميركية لتنفيذ عمليات اغتيال بعدن

الإمارات تستاجر شركة أميركية لتنفيذ عمليات اغتيال بعدن
الأربعاء ١٧ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٧:٠١ بتوقيت غرينتش

كشف موقع صحيفة "بزفيد نيوز" الأميركية عن تورط الإمارات في حوادث الاغتيالات التي تشهدها المحافظات الجنوبية، عبر جنود مرتزقة أميركيين.

العالم- اليمن

وبحسب تحقيق استقصائي، كشف موقع الصحيفة الأميركية عن قيام الإمارات باستئجار شركة "مجموعة عمليات سبير" الأميركية، لتنفيذ عمليات الاغتيال التي تشهدها مدينة عدن جنوب البلاد.

وأوضح موقع "بزفيد نيوز" بأن هناك برنامج اغتيال كامل للشركة في اليمن، مشيراً بأن الإمارات أقرتها داخل تحالف العدوان.

وتطرق التحقيق الاستقصائي إلى العديد من المعلومات وتفاصيل عن عينات من عمليات الاغتيال التي طالت دعاة، وأئمة مساجد، و قيادات في حزب الإصلاح بمدينة عدن على يد مجموعة من أولئك الجنود الذين كانت تحميهم مدرعات أميركية بيد القوات الإماراتية في عدن.

ونشر موقع الصحيفة مقطع فيديو من تلك الحوادث لمحاولة اغتيال رئيس حزب الإصلاح في عدن، وتفجير سيارته أمام منزله في مديرية المنصورة خلال اقتحام مقر الحزب في الـ29 من ديسمبر عام 2015م، والتي سجلت مشاهدها عبر طائرة بدون طيار.

كما نشر موقع الصحيفة صورا لمرتزقة أميركيين وهم بجوار جنود إماراتيين في مطار عدن و مناطق مختلفة.

وبحسب الموقع فإن شركة "مجموعة عمليات سبير، التي استأجرت الجنود ونفذت الهجوم، تأسست في ولاية ديلاوير، وأسسها أبراهام جولان، وهو مقاول أمن هنغاري.

ووفقاً للتحقيق فإن الصفقة التي جلبت المرتزقة الأميركان إلى شوارع عدن تم إبرامها خلال وجبة غداء في نادي الضباط داخل قاعدة عسكرية إماراتية في أبوظبي.

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة